سياسة


بوتين: زعماء بلدان منظمة معاهدة الأمن الجماعي ناقشوا طرق حل نزاع قاراباغ الجبلية

A+ A

موسكو، 16 أكتوبر (اذرتاج).

ناقش زعماء وقادة البلدان الاعضاء في منظمة معاهدة الامن الجماعي في اجتماع انعقد مؤخرا في يرفان مسائل بحث طرق حل نزاع قاراباغ الجبلي على اساس التنازلات المتبادلة ، حسبما قال هذا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اجتماع قمة منظمة بريكس في غوا.

زاد بوتين: "انشئت منظمة معاهدة الأمن الجماعي لتصدي التحديات الخارجية. علينا ان نقول موقفنا من الاحداث الجارية حولنا وفي الوقت ذاته نسعى الى تسوية القضايا المتوارثة لنا من الماضي بالطرق السلمية والتنزالات المتبادلة. ينبغي لنا ان نحاول التوصل الى حل وسطي للنزاعات يرضي الاطراف. وناقشنا قضية قاراباغ في هذا السياق."

كذلك اضاف بوتين ان اجتماع يرفان شهد ايضا مناقشة التوتر الموجود بين الجمهوريات السوفييتية السابقة الاخرى. وباين بوتين ان انضمام الجمهوريات السوفييتية السابقة الاخرى الى المنظمة ليس أمرا مهما الى درجة ما بالنسبة للبلدان الاعضاء في المنظمة. وزاد ان بين تلك البلدان علاقات تاريخية، انما هي أقرب وأعمق مقارنة ما تملكه بلدان الناتو من علاقات.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا