سياسة


مؤتمر باكو لوكالات الانباء العالمية يناقش سبل ردع تحديات حديثة

A+ A

باكو، 16 نوفمبر، أذرتاج

واصلت مراسم افتتاح مشترك للمؤتمر الخامس لوكالات الانباء العالمية والجمعية العامة السادسة عشرة لمنظمة وكالات انباء اسيا والمحيط الهادئ اوانا المنطلقة في العاصمة الاذربيجانية باكو لدى مركز حيدر علييف في السادس عشر من نوفمبر اليوم بتنظيم مشترك عن وكالة أذرتاج ومؤسسة حيدر علييف الخيرية مواصلة بألقاء كلمات.

وألقى في مؤتمر باكو المنعقد تحت شعار "تحديات حديثة امام وكالات الانباء" كلمة رئيس وكالة الانباء السعودية واس ومؤتمر وكالات الانباء العالمية عبد الله بن فهد الحسين رفع فيها شكره للرئيس الاذربيجاني الهام علييف على مشاركته في المراسم الافتتاحية وخطابه الحاوي والشامل وتنظيم الاجتماع بالمستوى العالي وكرم الضيافة.

وتناول رئيس واس الاعمال المنفذة خلال الفترة الماضية منذ المؤتمر السابق مع النظر الى تطورات جارية عبر العالم مشددا على تحقق تدقمات مهمة خلال تلك الفترة. وتمنى نجاحا للمدير العام لوكالة أذرتاج اصلان اصلانوف الذي يتولى رئاسة المؤتمر واوانا لمدة ثلاث سنوات مقبلة معبرا عن يقينه من نجاح أذرتاج في تحقيق اهداف هذه المهمة.

واكد على ان واس تسعى الى مواكبة الرقي السريع وتغيرات ثورية جارية في مجال تكنولوجيا المعلومات من اجل التماشي مع مستجدات اعلامية. واشار الى ان جدول اعمال المؤتمر يلمح الى مناقشات المواضيع بالغة الاهمية. وقال انه على ثقة في ان مخرجات المؤتمر تكون ايجابية وينال المؤتمر اغراضه.

وألقى رئيس اوانا والمدير العام لوكالة تاس الروسية سيرغي ميخايلوف كلمة شكر فيها لاذربيجان على كرم الضيافة وحسن التنظيم معبرا عن امتنانه للرئيس علييف. وتطرق الى فعاليات اوانا قائلا ان المنظمة تبدي فعالية كبيرة في فضاء الإعلام العالمية. وشدد على ان المنظمة منصة ملائمة من اجل تبادل الخبرات والتجارب حول تكنولوجيا حديثة وازمات عالمية ومشكلات يواجهها ممثلون عن الصحافة والاعلام في التعامل مع التكنولوجيا العصرية. واشار الى ان اوانا حريصة على توسيع صفوفها ودائرتها بضم وكالات من غير القارة التي تمثلها ايضا.

وخطب في المراسم رئيس التحالف الاوروبي لوكالات الانباء ووكالة ت ت يوناس اريكسون مشيرا الى انشاء عدد كبير من المنصات الموثوق بها من اجل ايصال معلومات الى القراء في العصر الحديث. وقال ان سبب هذا يرجع الى تطور سريع لتكنولوجيا المعلومات. وذكر ان العالم يلاحظ حاليا زيادة حاجة الى مصادر نوعية للمعلومات مع تطور التكنولوجيا المذكورة. وقال ان التطورات الجارية عبر العالم ايجابيا او سلبيا تجعل من الضروري وجود مصادر موثوق بها للانباء والمعلومات.

وقال اريكسون ان وكالات الانباء في امس الحاجة حاليا الى ايجاد صيغ جديدة لتمويل الصحافة والاعلام وذلك من خلال وضع واعداد اليات تجارية حديثة.

والقى رئيس اتحاد وكالات الانباء العربية فانا المدير العام لوكالة الانباء الكويتية كونا الشيخ مبارك ابراهيم الصباح كلمة اشار فيها الى ان مؤسسة حيدر علييف الخيرية ووكالة أذرتاج بذلتا قصارى جهودهما من اجل تنظيم هذه الاجتماعات بالمستوى العالي. وقال المدير العام للوكالة الكويتية كونا ان مشاركة الرئيس الهام علييف في هذا المؤتمر وخطابه الشامل الشيق قد زاد اهمية هذا المؤتمر.

واكد على ان دور وكالات الانباء يزداد اهمية في ظل حاجة متزايدة الى وكالات تنشر انباء ومعلومات صحيحة وغير منحازة، حيث ان الغرض الرئيسي هو ايصال فحوى احداث جارية في العالم ايصالا صحيحا الى الناس.

وخطب في المراسم المدير العام لوكالة أذرتاج اصلان اصلانوف وقال انه من الاعتزاز تنظيم هذه الاجتماعات المهيبة في عاصمة أذربيجان مشددا على ان التكنولوجيا المتجددة باستمرار تدخل حياة الناس بسرعة فائقة تجعل الناس غير قادرين على مواكبتها: "هذه التكنولوجيا العالية لا تغير وجه مكان عملنا فقط بل وتصير جزءا لا يتجزأ من حياتنا اليومية. ونتيجة هذه التغيرات المحيّرة ان الصحافة التي صانت لمدة طويلة تقليديتها تعرضت في الازمنة الاخيرة لتحولات سريعة فجأة. "

ونوه اصلانوف الى "اننا بوجها منتجي الانباء وممثلي هذا القطاع ينبغي لنا ان نلتزم بصدقنا لمهمة ايصال فوري منتجاتنا التي ننشئها بصورة معلومات غير ناقصة وصحيحة وغير منحازة الى المتلقين والقراء.

وافاد كلايف مارشال رئيس مجلس مؤتمر وكالات الانباء العالمية المدير التنفيذي العام لوكالة برس اسوسيشن البريطانية في كلمة القاها في المراسم ان المؤتمر الخامس يأتي منصة مثمرة لمناقشة المسائل المهمة الجارية في فضاء المعلومات والصحافة الحديث.

وقال مارشال ان وكالات الانباء تواجه صعوبات ومشاكل خطرة منذ عام 2004م نتيجة تطور سريع للتكنولوجيا المحمولة وشبكات التواصل الاجتماعي. واكد على ان صحيفة ذي غارديان البريطانية قد فقدت 40 % من عدد قرائها جراء تطور شبكات التواصل الاجتماعي مشيرا الى ان توسع الصحافة الرقمية تطلب من وكالات الانباء باعادة النظر في حاجة القراء الى تلقي الانباء والمعلومات في صيغ حديثة مختلفة تواكب مع مطالبهم بالحصول على معلومات سريعا وفوريا من خلال وسائل التكنولوجيا المحمولة.

واشارت ميغان برونلو محررة شركة "بي دبليو سي " الاسترالية للترفيه والاعلام الى ضرورة توصيل معلومات وانباء الى القراء والمتلقين في اقرب وقت ممكن بجودة عالية. وقدمت عرضا شاملا حول نزعات جديدة تظهر في ظل تطور المنصات والتطبيقات المحمولة وشبكات التواصل الاجتماعي التي تلعب دورا مهما في حياة المجتمعات العصرية. وقالت "ان الناس يفضلون التعرف الى محتوى تعرفا مباشرا على قراءة الانباء او المعلومات في المجتمعات الحديثة، وذلك يرجع من جهة الى ارادتهم اجراء تحليل بانفسهم بعد النظر الى انباء فيديو بدون تعليق او صور شمسية تعكس على الاحداث المختلفة." وذكرت ان التصور المرئي يؤثر في ذهن الرجل اكثر من نص خبر.

وتستمر اجتماعات مؤتمر باكو الخامس لوكالات الانباء العالمية عبر حلقات نقاش.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا