سياسة


توقيع اتفاقية تعاون اقتصادي بين أذربيجان والبرتغال

A+ A

باكو، 17 نوفمبر، أذرتاج

التقى وزير الخارجية الأذربيجاني ايلمار محمدياروف بنظيره البرتغالي اوغوستو سانتوس سلفا على هامش زيارة يقوم بها لذلك البلد.

وقالت الخارجية الأذربيجانية في بيان إن الوزيرين نظرا في الاجتماع إلى الوضع الحالي للعلاقات بين أذربيجان والبرتغال مشددين على ضرورة تطوير التعاون بين البلدين في اطار المنظمات الدولية وتبادل الدعم والقيام بمشاورات بين الوزارتين.

وذكر الوزير البرتغالي سيلفا أن هذه الزيارة تضيف ذخرها المهم في تطوير العلاقات الموجودة.

وقدم محمدياروف معلومات مفصلة حول الوضع الأخير في عملية تسوية نزاع قراباغ الجبلي القائم بين أرمينيا وأذربيجان باحتلال الأولى أراضي الثانية 20 % منها مشددا على وجوب إيجاد حل حاسم للنزاع وفقا لمعايير ومبادئ القانون الدولي على أساس قرارات مجلس الامن الدولي الأربعة التي تنص على ضرورة معالجة النزاع في اطار سلامة أراضي أذربيجان وسيادتها عليها وداخل حدودها المعترف بها على الصعيد الدولي. وأشار الوزير الأذربيجاني في هذا السياق إلى أن مجموعة منسك المنبثقة عن منظمة الامن والتعاون في أوروبا أصدرت مرارا بيانات تشدد على رفض الوضع الراهن منوها إلى أن القانون الدولي يرفض على الاطلاق خرق حدود الدول المعترف بها في المستوى الدولي ووثائق منظمة الأمم المتحدة. وقال إن أذربيجان تشيد بموقف البرتغال من النزاع وبدعمها وحدة أراضي أذربيجان وسيادتها عليها وفقا لمبادئ ومعايير القانون الدولي.

واكد الوزير البرتغالي سيلفا على أن بلاده ستواصل دعم سلامة أراضي أذربيجان ولن تتخلى عن موقفها هذا التي يعتمد على مبادئ القانون الدولي.

وأشاد الوزيران خلال المباحثات بتفويض مجلس الاتحاد الأوروبي المفوضية الأوروبية من اجل القيام بمفاوضات اعداد اتفاقية للشراكة الاستراتيجية مع جمهورية أذربيجان. واعربا عن يقينهما من تأثير هذه الاتفاقية المرتقبة إيجابيا على تطوير العلاقات الثنائية الشامل بين الطرفين.

وابلغ سيلفا أن البرتغال يدعم تطوير العلاقات بين أذربيجان والاتحاد الأوروبي.

وتناول الوزيران في الاجتماع وجود إمكانات حسنة لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين مع اتخاذ خطوات ضرورية من اجل تطور التعاون بين الطرفين في القطاع غير النفطي بما فيه السياحة والزراعة وصناعة الأغذية.

وتحدث المسؤولان الأذربيجاني والبرتغالي كذلك عن أهمية إقامة منتديات تجارية بغية المزيد من تطوير التعاون المتبادل بين شركات خاصة ورجال الاعمال وأصحاب المشاريع الذين ينشطون حاليا في كلا البلدين.

وأقيمت في ختام الاجتماع مراسم توقيع اتفاقية التعاون الاقتصادي بين جمهوريتي أذربيجان والبرتغال ووقع الوزيران على الوثيقة.

وعقب الاجتماع اقام الوزيران محمدياروف وسيلفا مؤتمرا صحفيا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا