أقاليم


"كاميقايا" في ناختشفان شاهدة على حضارة آلاف السنين في اذربيجان

A+ A

أوردوباد، 30 نوفمبر (أذرتاج).

ناختشفان احدى اقدم مساكن بشرية في أذربيجان وفي العالم عموما. وتثبت ذلك النقوش الحجرية المنقوشة على صخور كاميقايا، ورسم آلهة الشمس الذي اكتشف في مقبرة "كولاني"، عينات ثقافية تم العثور عليها في منطقة كول تابه 2، والفخاريات الأحادية والمتعددة اللون والأدوات الحجرية المكتشفة.

تقع كاميقايا على ارتفاع 3000-3500 متر من مستوى البحر في جبال القوقاز الصغرى شمال شرقي قريتي تيفي ونسيرواز في محافظة أوردوباد بجمهورية ناختشفان ذات الحكم الذاتي في جمهورية أذربيجان.

تم اكتشاف النقوش الحجرية في المراعي الصيفية قارانقوش، جاميش أولان، ونبي يوردو. بدأت دراسة نقوش كاميقايا في سبعينيات العام الماضي.

أنشئت عام 2001 محمية كاميقايا التاريخية الفنية. وتم تنظيم زيارة دولية للخبراء والباحثين الى هذا المعلم التاريخي.

ان نقوش كاميقايا مصادر غنية وقيمة لدراسة التاريخ القديم لأذربيجان وثقافتها المادية والمعنية، وفنونها وفي الوقت ذاتها تاريخ تشكل الشعب الاذربيجاني. على سبيل المثال، رسم على الحجر رقم 252 مشهد هجوم الذئب على الماعز، بالأحرى طقس من طقوس الشعب الأذربيجانية الفلكلورية يسمى حاليا في الترجمة الحرفية بـ"أقفال فم الذئب" (وهذا على شاكلة رقية او معوذة للوقاية من هجوم الذئب ومن أضراره). نرى في هذا النقش العائد الى العصر البرونزي ان حبلا او خطا بشكل حبل وعليه شيء ما رسم بين الذئب والماعز عند المواجهة. حسب الدراسات الاثنوجرافية، اثناء تنفيذ معوذة "إقفال فم الذئب" يربطون طرفي مقص الأغنام بالحبل او الخيط.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا