علم وتعليم


شاماخي تواجه مشاكل خطرة باستمرار الانهيارات الأرضية

باكو، 14 يناير، أذرتاج

قال ناريمان باشايف إن محافظة شاماخي لا سيما قرية موغانلي والطريق البري الواصل بين القرية ومدينة اسماعيلي المجاورة تواجه مشاكل كبيرة بسبب واقعة الانهيارات الأرضية التي تفعلت خلال الخمس سنوات الأخيرة.

وأوضح الدكتور باشايف مدير قسم الجغرافيا الاقتصادية والسياسية الأذربيجانية بمعهد الجغرافيا لدى أكاديمية العلوم الوطنية الأذربيجانية لمراسلة أذرتاج أن الدراسات الأخيرة تدل على أن اكثر من نصف مساحة قرية موغانلي خاصة 50 بيتا بالقرية و18 بيتا بقرية ساقيان تقع على مساحة الانزلاقات الأرضية الفاعلة. ولقد وقعت 140 بيت تقع على مساحة الانهيارات الأرضية البالغ عددها حاليا 11 منطقة على حدة التي ازداد تفعلها في الأزمنة الأخيرة بمحافظة شاماخي في حالة غير صالحة للإقامة السكنية.

وأضاف أن عدد البيوت الواقعة في قبضة الانهيارات الأرضية مرشح إلى الازدياد حيث أن الرقم يزداد يوما لآخر موردا معطيات أخيرة جاء فيها أن عدد البيوت التي تهدد مقيمين بها يبلغ 39 في قرية دهده كونش و7 في قرية جاغان الواحد و8 بقرية جاغان الثاني وذلك بسبب وقوعها مباشرا على مساحة الانهيارات الأرضية الفاعلة. وتابع أن نفس التهلكة تهدد بعضا من البيوت بقرى ميري وميسري وجاباني بالمحافظة أيضا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا