سياسة


برلمان جيبوتي يعترف بمجزرة خوجالي

باكو، 24 يناير (أذرتاج).

تبنى برلمان جيبوتي (الجمعية الوطنية) قرارا يعترف بما وقع في مدينة خوجالي من أحداث دموية مرتكبة في 26 فبراير عام 1992 في حق المدنيين الاذربيجانيين من قبل القوات المسلحة لأرمينيا كالإبادة الجماعية والجريمة ضد البشرية.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية ان نسخة من القرار تم تسليمها الى السفير الاذربيجاني إلمان عبداللايف في لقائه مع رئيس الجمعية الوطنية محمد علي حمد. وكرر رئيس البرلمان تأكيده ان بلاده تدعم دائما لأذربيجان.

تكرر الجمعية الوطنية لجيبوتي في هذا القرار احترامها لوحدة أراضي جمهورية أذربيجان المتعارف عليها دوليا وسيادتها مشيرة الى ان احتلال الأراضي بالقوة غير مقبول بناء على ميثاق منظمة الأمم المتحدة والقانون الدولي.

يطالب برلمان جيبوتي تنفيذ القرارات الصادرة عن مجلس الامن الاممي والمنظمات الدولية الأخرى حول الانسحاب الفوري والكامل وغير المشروط للقوات المسلحة لأرمينيا من الأراضي الأذربيجانية المحتلة. وتناشد المجتمع الدولي والمنظمات الدولية للضغط على أرمينيا للامتثال لتنفيذ هذه القرارات.

يعرب البرلمانيون في القرار عن قلقهم الشديد من مصير مليون لاجئ ومشرَّد اذربيجاني ضحايا العدوان الأرميني وحالتهم المعيشية السيئة والقضايا الإنسانية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا