سياسة


الرئيس علييف يسأل في مؤتمر ميونيخ: لماذا قرارات مجلس الأمن الدولي لتحرير قراباغ الجبلي المحتل غير منفذة 

باكو، 20 فبراير، أذرتاج 

تناول الرئيس الهام علييف في كلمة ألقاها خلال مناقشات جرت في حلقة نقاش على موضوع التعاون والمشاكل في منطقة أوراسيا منعقدة على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن قضايا نزاع قراباغ الجبلي القائم بين أرمينيا وأذربيجان.

وقال الرئيس علييف إن اكبر مشكلة تواجهها أذربيجان هو الاحتلال المستمر من قبل أرمينيا أراضي أذربيجان: "هذا ادى إلى ارتكاب أرمينيا التطهير العرقي واحتلال 20 في المائة من الأراضي الأذربيجانية". وزاد الرئيس علييف أن مجلس الامن الدولي تبنى القرارات الاربعة / 822 (1993) و853 (1993) و874 (1993) و884 (1993) / التي تنص بالاجماع على مطالبة مجلس الامن الدولي بسحب قوات الاحتلال الارمينية من أراضي أذربيجان المحتلة سحبا فوريا وبالكامل وبدون قيد وشرط: "ولكن هذه القرارات ما برحت حبرا على الأوراق منذ اكثر من 20 عاما."

وشدد الرئيس علييف على أن معالجة جميع النزاعات يجب أن تعتمد على مبدأ موحد وموقف متحد: "سلامة كل بلد حرمة يجب الاحترام بها ولا يجوز خرقها ولا يسلم بتغيير الحدود المعترف بها على المستوى الدولي بتطبيق قوة." 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا