مجتمع


بيان مشترك عن النيابة العامة ووزارتي الدفاع والداخلية وجهاز أمن الدولة في ضبط مجموعة من الجنود والمدنيين بتهمة الخيانة

باكو، 7 مايو / أيار، أذرتاج

صدر بيان مشترك عن النيابة العامة ووزارتي الدفاع والداخلية وجهاز أمن الدولة في جمهورية أذربيجان ورد فيه ما يلي:

"نبين ان عمليات واجراءات وتحقيقات شاملة أجريت على أساس معلومات متوافرة حول تخطيط أجهزة المخابرات والخدمات الخاصة التابعة لقوات الاحتلال الارميني لتنفيذ فعاليات استفزازية واسعة النطاق ضد وحدات الدفاع الاذربيجاني التابعة لوزارة الدفاع الاذربيجانية والمرابطة على اراضي محافظة تارتار الاذربيجانية شبه المحتلة والمناطق السكنية الواقعة بالمحافظة المذكورة كشفت عن مجموعة من الجنود وسائر الاشخاص المدنيين ذوي ضعاف الارادة الذين اتخذوا سبيل خيانة شعبهم ووطنهم ودولتهم والفاقدين روح المواطنة وولاءَهم للوطن قاموا بنقل وتمرير وتسريب بعض ما تمكنوا من الحصول عليه من المعلومات المتسمة بالسر العسكري الى عناصر العدو لصالح المصالح المادية لهم في مختلف الاوقات إضرارا لسيادة جمهورية أذربيجان وحرمة أراضيها وأمن دولة أذربيجان وقدرات الدفاع عنها وذلك بعد تجنيدهم من جانب أجهزة خاصة للعدو المحتل للتعاون مع أجهزة العدو الخاصة والمخابرات الارمينية.

وباشرت النيابة العسكرية العامة الاذربيجانية تحرير ملف جنائي بالمادة الـ 274 للقانون الجنائي الاذربيجاني في 3 مايو عام 2017م على اساس المواد والمعلومات وسائر الوقائع الملموسة ويجري حاليا تحقيق شامل في كشف جميع ملابسات هذه الجريمة الكبرى الدنيئة من جانب فريق مشترك للتحقيق والاستنطاق يتألف من موظفي النيابة العامة ووزارتي الدفاع والداخلية وجهاز أمن الدولة.

وجراء التحقيق الابتدائي الفوري تمكن جهاز أمن الدولة من التصدي والحيلولة دون تحقق فعاليات استفزازية وارهابية كانت أجهزة المخابرات والخدمات الخاصة للعدو اللدود تخطط لتنفيذها في أماكن التجمعات العامة بمدينة باكو العاصمة وضبط مجموعة من الجنود والاشخاص المدنيين في ذمة التحقيق بتهم الجريمة الكبرى خيانة الدولة والوطن. "

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا