سياسة


بحث مسألة تكثيف محادثات في حل النزاع بين أرمينيا وأذربيجان

باكو، 19 يونيو (أذرتاج).

التقى وزير الخارجية الأذربيجاني إلمار محمدياروف مع الوسطاء الدوليين في مجموعة منسك ستيفان فيسكونتي وايغور بوبوف وريتشارد هوقلاند والمبعوث الخاص لرئيس منظمة الامن والتعاون الأوروبي آنجي كاسبيشك.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن وزارة الخارجية الأذربيجانية انه اشير في اللقاء الى ضرورة تغيير الوضع الراهن في النزاع من خلال المحادثات الجوهرية.

قال محمدياروف انه يجب على أرمينيا ان تسحب قواتها المسلحة من الأراضي الأذربيجانية المحتلة بناء على الاقتراحات المطروحة على مائدة المفاوضات للتوصل الى تقدم في تسوية النزاع. ولفت الانتباه الى الاستفزازات الأخيرة التي قامت بها أرمينيا في خط التماس بغرض تصعيد التوتر واخلال عملية المفاوضات.

كذلك تناول محمدياروف في حديثه الاعمال غير القانونية لأرمينيا في الأراضي الأذربيجانية المحتلة بما فيها عمليات التوطين وتدمير ونهب الآثار المادية الثقافية وتسيير رحلات جوية غير قانونية وغيرها منوها الى ان كل تلك الاعمال غير القانونية تشكل حجرة عثرة امام المفاوضات لحل النزاع.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا