مجتمع


توزيع المنازل الجديدة على لاجئين من قرية جوجوق مرجانلي المحررة والمعاد بناؤها بعد 24 عاما وبدء العودة الكبرى غدا

باكو، 3 يوليو، أذرتاج

جرى اليوم 3 يوليو تموز حفل توزيع المنازل حديث الانشاء عن طريق سحب قرعة بين اللاجئين والمشردين والنازحين قسرا من قرية جوجوق مرجانلي تنفيذا لمرسوم الرئيس الأذربيجاني الهام علييف بإعادة بناء القرية المحررة من الاحتلال الأرميني بمحافظة جبرائيل الأذربيجانية المحتلة.

وابلغ مراسل أذرتاج أنّ اللجنة الخاصة المؤسسة باللجنة الحكومية لشؤون اللاجئين والمشردين والنازحين قسرا بشأن رعاية وتنسيق وإدارة عمليات نقل اللاجئين والمشردين إلى مسقط رؤوسهم في قرية جوجوق مرجانلي المحررة عقدت اجتماعها النهائي اليوم بمقر اللجنة.

وخطب في الاجتماع نائب رئيس اللجنة الحكومية رئيس اللجنة الخاصة جراي فرهادوف مبلغا أنّ قرية جوجوق مرجانلي المحتلة تم تحريرها في 6 يناير عام 1994م بعملية هوراديز الكبرى في عهد ولاية الزعيم العام حيدر علييف غير أنّ بقاء تل لاله تبه المطل على القرية تحت سيطرة الاحتلال الأرميني جعل الإقامة والسكن في القرية غير ممكن. وفي معارك ابريل عام 2016م الماضي المسجلة في تاريخ حرب أذربيجان المستقلة بالأحرف الذهبية قد ازالت هذه التهلكة بتحرير تل لاله تبه من وطأة العدو اللدود تماما. واصدر الرئيس الأذربيجاني الهام علييف على الفور من هذا الانتصار الباهر قرارا جمهوريا نص على إعادة بناء قرية جوجوق مرجانلي بالكامل وتم في المرحلة الأولى انشاء 50 منزلا مستقلا ومبنى مدرسي بسعة 100 تلميذ خلال الفترة ما بين 20 مارس اذار و20 مايو أيار. و20 منزلا من المنازل الـ 50 المبنية في القرية هي ذات شقين و25 منزلا ذات 3 شقق و5 منازل ذات 4 شقق مزودة كلها بامدادات الغاز والطاقة الكهربائية والاتصالات التلفونية والمياه والصرف الصحي ومخزن للمياه للشرب مع تعبيد الطرق الداخلية بها وتجهيز الشوارع بنظام الإنارة الليلية. كما تم انشاء مسجد على تصميم مسجد شوشا المحتل.

وأضاف نائب رئيس اللجنة أنّ الحكومة انفقت خلال 23 سنة أخيرة اكثر من 6 مليارات مانات لمعالجة مشاكل اجتماعية للاجئين والمشردين والنازحين قسرا من أراضي أذربيجان المحتلة وأذربيجان الغربية. حيث أنّ عدد القصبات المؤقتة المبنية لهم يبلغ 95 قصبة بمختلف انحاء البلاد منها 95 في المائة مبنية خلال 13 سنة أخيرة مما احسن ظروف العيش لنحو 50 الف اسرة لاجئة او 250 الف لاجئ ومشرد موضحا أنّ "اللاجئين والمشردين والنازحين قسرا اذا كان يتم اسكانهم في تلك القصبات مؤقتا حتى الان فإن الامر مغاير هذه المرة لان قصبة جديدة في أراضي قرية جوجوق مرجانلي المحررة سيجري نقل اللاجئين والمشردين والنازحين قسرا اليها للإقامة غير المؤقتة بل الدائمة حيث أنّ اللجنة تنقل إلى القرية سكان قرية جوجوق مرجانلي بالدرجة الأولى وعددهم 50 اسرة بالمرحلة الأولى ستعود إلى مسقط رؤوسهم."

وزاد أنّ الرئيس الهام علييف شارك في 14 يونيو حزيران الماضي في حفل افتتاح بقرية جوجوق مرجانلي واصدر عند العودة قرارا جمهوريا تاليا ينص على مواصلة التدابير الشاملة بإعادة بناء قرية جوجوق مرجانلي التي تحوي انشاء 100 منزل إضافيا وروضة للأطفال وعيادة طبية وسائر المرافق الضرورية والمنشآت الاجتماعية والبنية التحتية بتخصيص 9 ملايين مانات لهذه الاعمال مشيرا إلى أنّ كل ما يخص بتحسين ظروف المعيشة للاجئين والمشردين والنازحين قسرا في أذربيجان تحت الرقابة والرعاية الخاصة للرئيس الهام علييف ونائبة الرئيس الأولى مهربان علييفا.

بعد الفصل الرسمي، أقيم حفل سحب القرعة لتوزيع المنازل على مجموعة من سكان القرية تتضمن 50 اسرة.

واعلن رئيس اللجنة الخاصة جراي فرهادوف عن بدء عملية العودة الكبرى بنقل هذه الاسر إلى قرية جوجوق مرجانلي تنطلق غدا 4 يوليو تموز.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا