سياسة


موقف الرؤساء المشاركين لمجموعة منسك لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي من قصف الاحتلال الأرميني قرية أذربيجانية

باكو، 5 يوليو، أذرتاج

أصدر المندوبون المشاركون في رئاسة مجموعة منسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون الأوروبي بيانا بشأن خسائر في الأرواح بين المدنيين الاذربيجانيين في قرية ألخانلي العزلة المحاذية لخط الجبهة في أراضي محافظة فضولي المحتلة الأذربيجانية بقصف الاحتلال الأرميني عليها بصواريخ الهاون وراجمات الألغام مساء يوم 4 يوليو تموز الأمس.

ويدعو الوسطاء الأمريكي والفرنسي والروسي في البيان كلا الطرفين لوقف عمليات حربية فيما جاء في البيان الصادر المبين موقف مجموعة منسك من الحادث أنّ "العنف لا يخلف عنفا آخر ولا فائدة فيه ولا سبيل بديل لحل هذا النزاع العالق لمدة طويلة جدا سوى عودة الطرفين مبدئين نوايا حسنة إلى مائدة المباحثات كونه سبيلا مسؤولا وإنسانيا وحيدا".

هذا وأن المواطنتين الاثنتين وهما قولييفا صاحبة ادريس من مواليد 1967م وقولييفا زهراء ائلنور من مواليد 2015م (الجدة وحفيدتها) لقيتا مصرعهما مع إصابة الأخرى قولييفا سرفيناز التفات من مواليد 1965م بجروح خطرة بشظايا كبيرة جراء قصف الاحتلال الأرميني على قرية ألخانلي بمحافظة فضولي المحتلة الأذربيجانية باستخدام الرشاشات كبيرة العيار وراجمات الألغام والهاون ابتداء من الساعة 2040 مساء 4 يوليو تموز الامس ونقلت المجروحة إلى مستشفى على الفور وما زالت احوالها خطرة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا