وزير خارجية زيمبابوي يزور ميدان "علم الدولة"

A+ A

باكو، 11 ابريل/نيسان (أذرتاج).

قام في الحادي عشر من ابريل/نيسان وزير الخارجية الزيمبابوي سيمبراشي مومبينقيقوي والوفد المرافق له على هامش زيارته إلى أذربيجان بزيارة ميدان "علم الدولة".

وقد أفادت وكالة (أذرتاج) أنه قدمت لوزير الخارجية الزيمبابوي سيمبراشي مومبينقيقوي معلومات عن هذا الميدان، وورد بهذه المعلومات أنه صدر في السابع عشر من نوفمبر/تشرين الثاني عام 2007 قرار جمهوري لإنشاء هذا الميدان بباكو، وقد تم افتتاحه في الأول من سبتمبر/ أيلول من العام الماضي. وشارك في حفل افتتاح هذا الميدان الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ويتم في أذربيجان الاحتفال بعيد علم الدولة سنويا في التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني.

وجدير بالذكر أنه تم اختيار مكان ميدان العلم بجوار قاعدة القوات البحرية، حتى يرى من أي مكان في العاصمة. وقد أعدت مخططات مشروع الميدان شركة (ترينددت سابورت) الأمريكية، ونفذته شركة (أذنكو) الأذربيجانية على مساحة 60 هكتار.

ويبلغ طول سارية العلم 162م، ويبلغ وزن السارية بالقاعدة 220 طنا. أما عرض العلم فيبلغ 35م، وطوله 70م، والمساحة العامة له 240 مترا مربعا، ووزنه تقريبا 350 كيلو جرام. وقد ذكرت موسوعة جنيس للأرقام القياسية في 29 مايو/أيار 2010 أن سارية علم دولة أذربيجان هي أطول سارية علم في العالم.

وقد تفقد الضيوف الميدان باهتمام بالغ، وزاروا متحف ميدان علم الدولة المقام بهذا الميدان بمبادرة الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف.

ويحتوي هذا المتحف على الأعلام التي ظهرت في أذربيجان في العصور والفترات المختلفة وشعارات الدولة وبعض الطوابع البريدية والعملات التذكارية.

وتم تقديم لوزير الخارجية الزيمبابوي هدايا تذكارية.

وقد غادر الضيوف ميدان العلم بانطباعات طيبة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا