الرئيس إلهام علييف يترأس اجتماع مجلس الوزراء حول نتائج التنمية الاجتماعية الاقتصادية بالربع الأول لعام 2014 والمهام الواجب تنفيذها

A+ A

باكو، 13 ابريل/نيسان (أذرتاج).

انعقد في الثالث عشر من أبريل / نيسان اجتماع مجلس الوزراء حول نتائج التنمية الاجتماعية الاقتصادية بالربع الأول لعام 2014 والمهام الواجب تنفيذها وذلك تحت إشراف الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف.

ألقى الرئيس إلهام علييف كلمة في الاجتماع وقال فيها إن أذربيجان شهدت تطورا ديناميكيا في الرابع الأول للعام 2014 مصرحا بأن اقتصادنا نما بنسبة 2.5 قي المائة، وارتفع مستوى الناتج المحلي الإجمالي مضيفا إلى أن نصيب القطاع غير النفطي في الاقتصاد قد ارتفع. وأشار الرئيس إلهام علييف إلى أن الأعمال المتعلقة بتنويع الاقتصاد الأذربيجاني مستمرة وأن حل المشاكل الاجتماعية في محط اهتمام الدولة مصرحا بأن ودائع السكان بالبنوك شهدت ارتفاعا بأكثر من 20 في المائة مشيرا إلى أن متوسط الراتب الشهري ارتفع حوالي 7 في المائة لافتا إلى أن احتياطيات العملة للبلد تبلغ 53 مليار دولار في الوقت الحالي.

وأكد الرئيس إلهام علييف أنه تم اتخاذ تدابير متعلقة بتطوير الأعمال وتحسين المناخ التجاري في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي مشيرا إلى أن المناخ الاستثماري بأذربيجان في مستوى رفيع مصرحا بأن الاستثمارات الداخلية فاقت الاستثمارات الأجنبية. وقال الرئيس إلهام علييف إن دين أذربيجان الخارجي يقدر بـ8 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. كما قال الرئيس إن أذربيجان عززت مواقفها في العالم في الربع الأول من العام الحالي. وأضاف فخامته قائلا: "إن سياستنا الخارجية مفتوحة ومبدئية وتستند إلى القانون الدولي والعدل". كان من الواجب فرض عقوبات على أرمينيا عندما احتلت 20 في المائة من أراضي أذربيجان ونفذت سياسة التطهير العرقي وتجاهلت القرارات الصادرة عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وارتكبت مذبحة خوجالي.

وقال الرئيس إلهام علييف إن تدابير من اجل إنشاء جيش قوي مستمرة مصرحا بأن الجيش الأذربيجاني يتم تزويده بأسلحة جديدة.

ثم ألقى كل من وزير الضرائب فاضل محمدوف ووزير الطاقة ناطق علييف ووزير التعليم ميكائيل جباروف كلمات عن الأعمال المتخذة في الربع الأول من العام الحالي والمهام الواجب تنفيذها.

ثم ألقى الرئيس إلهام علييف كلمة ختامية وأعطى فيها توجيهاته حول مواصلة تنفيذ مشاريع البنية التحتية الاجتماعية، وتوجيه الاستثمارات الأجنبية إلى القطاعات التي تشكل أولوية بالنسبة لبلادنا، وزيادة الدعم لتطوير الأعمال، وضمان الأمن الغذائي. وقال الرئيس إلهام علييف إنه سيتم صدور مرسوم جمهوري قريبا بشأن تعميق الإصلاحات في الزراعة. وصرح فخامة الرئيس إلهام علييف بأن تعداد سكان أذربيجان وصل إلى 9 ملايين و500 ألف نسمة مضيفا إلى أن المشاريع المتعلقة بتطوير القطاع غير النفطي والصناعة يتم تنفيذها.

وصرح الرئيس إلهام علييف بأن الأعمال في قطاع النفط والغاز تجرى على أعلى مستوياتها مشيرا إلى بدء تنفيذ مشروعي "تاناب" و"تاب". وقال الرئيس إلهام علييف إن أذربيجان دخلت مرحلة حاسمة بشأن الاستعداد لأول العاب أوروبية مؤكدا على أن أذربيجان تنوي إقامة هذه الألعاب على مستوى الألعاب الأولمبية الصيفية.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا