الدورة الـ 41 لمؤتمر مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي تختتم بإصدار قرارات تتعلق أيضا بنزاع قراباغ الجبلي

A+ A

باكو، 20 يونيو (أذرتاج).

انعقدت خلال 18-19 يونيو في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية الدورة الـ 41 لمؤتمر مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي تحت عنوان "استشراف مجالات التعاون الإسلامي".

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن وزارة الخارجية أن أمين عام منظمة التعاون الاسلامي تطرق في كلمة افتتاحية له الى النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قراباغ الجبلي معربا من جديد دعمه لأذربيجان في هذه المسألة. تحدث الأمين العام عن استمرار احتلال الأراضي الأذربيجانية مناديا البلدان الأعضاء لدعم الموقف العادل لأذربيجان في تسوية النزاع.

وألقى آقشين مهدييف سفير الأغراض الخاصة الأذربيجاني كلمة في المؤتمر معلنا ان أذربيجان حريصة على تعزيز التعاون مع الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاسلامي ومشيرا الى ضرورة تعزيز المساعي في إطار المنظمة بغرض الحيلولة دون ميول الارهاب الدولي وكراهية الاسلام.

و صدر أمس الخميس «إعلان جدة» في ختام أعمال الدورة الـ 41 لمؤتمر مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة «التعاون الإسلامي حيث أعرب المشاركون عن تضامنهم مع الموقف الأذربيجاني العادل من تسوية النزاع القراباغي.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا