سياسة


هانس إبيرهارد شلاير: النمو السريع في أذربيجان معجب

A+ A

باكو، 2 سبتمبر (أذرتاج).

التقى وزير الخارجية الأذربيجاني إلمار محمدياروف في الثاني من سبتمبر مع أعضاء وفد ألماني يضم كل من رئيس رئيس مجلس إدارة المنتدى الألماني الأذربيجاني الأمين العام السابق للرابطة المركزية للأعمال الحرفية بألمانيا سكرتير الدولة السابق هانز إيبرهارد شلاير، وعضو البوندستاغ رئيس المجموعة البرلمانية المعنية بشؤون جنوب القوقاز في البرلمان كارين شترينسين، ورئيس الجمعية الألمانية الإسرائيلية راينولد روبين، وأمين عام المنتدى الألماني الأذربيجاني سكرتير الدولة السابق ميخائيل انديراس بوتس، والمدير التنفيذي للجنة الشرقية للاقتصاد الألماني راينير لينتير.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية أن محمدياروف أعرب عن ارتياحه على مستوى العلاقات بين أذربيجان وألمانيا مناشدا شركات الأخيرة لإسهام كبيرة في الجوانب المختلفة للاقتصاد الأذربيجاني لاسيما في القطاع غير النفطي.

تحدث هانز إيبرهارد شلاير في اللقاء عن نشاط المنتدى الألماني الأذربيجاني مشيرا الى دوره الهادف الى الإسهام في تعميق العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية بين البلدين. وأعرب عن اندهاشه للنمو الديناميكي في أذربيجان مؤكدا على الدور المهم الذي تؤديه أذربيجان في إقرار السلام والاستقرار في المنطقة.

من جانبه تطرق الوزير محمدياروف في حديثه الى النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قراباغ الجبلية واصفا إياه بحجرة عثرة أمام التنمية الشامل للمنطقة. وأضاف أن تسوية النزاع تفتح امكانيات رحبة لمنطقة جنوب القوقاز بأسرها وكرر موقف أذربيجان من ضرورة انسحاب قوات الاحتلال الأرميني من أراضيها.

وكشف كارين شترينتس إعجابه الخاص لأذربيجان مشيرا الى أهمية زيارة هذا الوفد الألماني الى أذربيجان في تطوير التعاون الثنائي بين البلدين.

وشدد محمدياروف على أهمية الدبلوماسية البرلمانية في إحكام الأواصر بين البلدين.

كما جرى في اللقاء تبادل الآراء حول المسائل ذات الاهتمام المشترك.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا