سياسة


بحث التعاون في بحر الخزر بين القوات البحرية الأذربيجانية والروسية

A+ A

باكو، 14 أكتوبر/تشرين الأول (أذرتاج).

وعقد وزيرا الدفاع الأذربيجاني الفريق أول ذاكر حسنوف والروسي الجنرال سيرغي شويغو مؤتمرا صحفيا في الثالث عشر من أكتوبر/تشرين الأول وذلك بعد انتهاء المفاوضات التي جرت بينهما.

أفادت وكالة (أذرتاج) أن الوزير ذاكر حسنوف ذكر أنه جرت في اللقاء مفاوضات مثمرة وتم فيه مناقشة الأمن الدولي والإقليمي وكذلك مسائل التعاون الثنائي. كما أكد الوزير أنه تم التطرق في اللقاء إلى مسائل التعاون في بحر الخزر مضيفا إلى أنه تم التوصل إلى اتفاق حول التعاون بين القوات البحرية الروسية والأذربيجانية. ومن المقرر إجراء تدريبات القيادة والأركان بشكل مشترك في بحر الخزر وإقامة عدة تدابير بشأن التعاون بين القوات البحرية الأذربيجانية والروسية.

وأضاف وزير الدفاع الأذربيجاني أن المفاوضات تم التطرق فيها إلى مسائل التعاون العسكري الفني. وفي السياق نفسه أشار إلى أنه يتم تنفيذ بنجاح برنامج تزويد القوات المسلحة الأذربيجانية بالأسلحة والمعدات الروسية الحديثة وكذلك مسائل التعليم العسكري. وطبقا للخطة سيتلقى أفراد القوات المسلحة الأذربيجانية تدريبات في المؤسسات التعليمية والمراكز التدريبية المختلفة التابعة لوزارة الدفاع الروسية، كما سيشارك مندوبون روس في تدريبات بالمؤسسات التعليمية العسكرية الأذربيجانية.

وقال الوزير ذاكر حسنوف أنه تم خلال اللقاء أيضا بحث قضايا الأمن الإقليمي مضيفا إلى أنه جاء خلال بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك أن وجهات النظر للطرفين متطابقة حيال جميع تلك القضايا.

ومن جانبه أعرب وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عن خالص شكره لكل من قيادة أذربيجان ووزارة الدفاع الأذربيجانية على ما لقيه والوفد المرافق له من حسن استقبال وكرم ضيافة.

وأعاد وزير الدفاع الروسي للأذهان أن تنفيذ برنامج تطوير التعاون في مجال العسكري والعسكري الفني بين روسيا الاتحادية وجمهورية أذربيجان للأعوام 2013-2016 يعتبر من المجالات ذات الأولوية للعمل.

وأضاف الوزير الروسي قائلا: وقد استعرضنا مسائل التعاون في بحر الخزر بخط القوات البحرية. ونحن ملتزمون بأوامر رئيسي البلدين وفقا لنتائج القمة الرابعة للدول المطلة على بحر الخزر الذي استضافتها استراخان الروسية. وهناك أعمال كثيرة في هذا المجال الواجب القيام بها. ولقد ناقشنا جميع المسائل المتعلقة بالخطوات القادمة وتنظيم التعاون وتنفيذ أوامر القائدين الأعليين".

كما قال سيرغي شويغو إنه تم خلال اللقاء بحث القضايا الأمنية المتعلقة بالاستقرار في المنطقة وفي دول أخرى. وكل هذه الأمور تجرى في إطار تبادل الآراء حول المسائل والاتجاهات المختلفة. ولكن المسألة الأساسية هي تعاوننا العسكري الفني وشراكتنا الإستراتيجية في هذه المنطقة.

وذكر وزير الدفاع الروسي أن مشروع خطة تعاون بين الوزارتين جاهز.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا