سياسة


علاقات الصداقة بين أذربيجان وفلسطين تستند إلى جذور تاريخية

A+ A

باكو، 15 أكتوبر/تشرين الأول (أذرتاج).

التقى وزير خارجية فلسطين رياض المالكي في الخامس عشر من أكتوبر/تشرين الأول برئيس إدارة مسلمي القوقاز شيخ الإسلام الحاج الله شكر باشازاده.

أفادت وكالة (أذرتاج) أنه جاء في اللقاء أن علاقات الصداقة بين أذربيجان وفلسطين تستند إلى جذور تاريخية.

وأشاد الدكتور رياض المالكي بالمساعدة الإنسانية التي تقدمها أذربيجان لفلسطين وكذلك دعم أذربيجان الدائم لهذا البلد في المحافل الدولية.

وأشار الوزير المالكي إلى وجود تعاون بين أذربيجان وفلسطين في مختلف المجالات مضيفا إلى أن زيارته تخدم تعميق هذه العلاقات. وزاد المالكي أن مذكرة تفاهم للتشاور السياسي بين وزارتي الخارجية الأذربيجانية والفلسطينية ستسهم في تعميق العلاقات.

ومن جانبه قال الحاج الله شكر باشازاده إن هناك علاقات الصداقة المتينة بين الشعبين الأذربيجاني والفلسطيني. وأعرب شيخ الإسلام عن يقينه بأن علاقاتنا ستشهد توسعا أكثر فأكثر فيما بعد أيضا. وأكد الله شكر باشازاده أن الدعم المتبادل بين البلدين سيستمر دوما.

كما أعرب رئيس إدارة مسلمي القوقاز عن خالص شكره للجانب الفلسطيني على دعمه للموقف الأذربيجاني العادل في تسوية نزاع قراباغ الجبلية.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا