سياسة


أذربيجان تواصل إسهامها في ضمان السلام والاستقرار في أفغانستان

A+ A

بيكين ، 31 أكتوبر / تشرين الأول ، (اذرتاج)

عقد المؤتمر الوزاري الرابع لمؤتمر قلب آسيا / مسار أسطنبول في أفغانستان في بيكين عاصمة جمهورية الصين الشعبية بحضور وفود البلاد الاربعة عشر من اصل البلاد الخمسة عشر الداعمة لمسار اسطنبول بما فيها وفد أذربيجاني وممثلين عن الدول والمنظمات الداعمة لها .

استهل المؤتمر الرئيس الأفغانستاني اشرف غني احمدزاي ورئيس المجلس الحكومي الصيني رئيس الوزراء لي كيجيا بكلمتين تحدثا فيها عن القضايا الخاصة بالأمن وحفظ السلام والتطور في أفغانستان .

مثل أذربيجان في المؤتمر رئيس الوفد الأذربيجاني المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الأذربيجاني السفير اقشين مهدييف وقال في كلمة ألقاها ان بلاده ستواصل إسهامها في تعزيز السلام والاستقرار في أفغانستان وفي التنمية الاقتصادية فيها . وأشار إلى ان أذربيجان بوصفها بلدا تجاوز فترة انتقالية له مستعدة لتبادل تجاربها وخبراتها مع أفغانستان ولدعم تكامل هذا البلد مع الاقتصاديات الإقليمية .

ولفت السفير مهدييف الأنظار كذلك إلى وجوب إعارة انتباه خاصة لتهديدات تواجهها أفغانستان وسائر البلاد المشاركة في عملية " قلب اسيا " مؤكدا ان الانفصالية والتطرف والإرهاب تمثل خطرا خطيرا على سيادة الأقطار الإقليمية ووحدة أراضيها واستقرارها .

وتبنى الممثلون عن البلاد الأربعة عشر الأعضاء لمسار اسطنبول وكذلك عن 16 بلدا و12 منظمة دولية وإقليمية داعمة لها إعلانا في ختام المؤتمر الوزاري الرابع حيث تعيد أطراف "إعلان بكين" في المادة الحادية عشرة التأكيد بالإجماع على إمكانية الحيلولة دون الإرهاب والتطرف والانفصالية التي لها تداعيات خطيرة على عدد كبير من البلاد الإقليمية إلا بالجهود المشتركة الملموسة. وتؤكد الأطراف عزمها بتوسيع التعاون الإقليمي وتعزيز المراقبة على الحدود لتدمير قواعد التطرف والإرهاب والانفصالية ومراكزها التدريبية إضافة إلى قطع مصادرها المالية وطريق إمدادها بالأسلحة .

شاهن جعفروف

مراسل وكالة (أذرتاج) الخاص

بكين

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا