سياسة


أذربيجان وكازاخستان تربطهما أواصر الصداقة منذ قرون طويلة

A+ A

باكو، 18 ديسمبر/كانون الأول (أذرتاج).

قال سفير كازاخستان لدى أذربيجان آمانجالدي جومابايف في مقابلته مع "أذرتاج" إن أذربيجان وكازاخستان تربطهما أواصر حسن الجوار والصداقة منذ قرون طويلة. وذكر أنه يشغل منصب سفير بلاده لدى أذربيجان منذ عام ونصف مضيفا إلى أنه تأكد خلال تلك الفترة أن أذربيجان هي اقرب دولة جارة وصديقة لكازاخستان. كما أن بحر الخزر يربط بلدينا. وآفاق تعاوننا مرتبطة بهذا البحر أيضا.

وصرح السفير جومابايف بأنه تم نقل 3.5 مليون طن من النفط الكازاخستاني خلال العام 2014 عبر أراضي أذربيجان وخاصة بالسكك الحديدية. وسيرتفع حجم نقل النفط عبر خط أنابيب باكو-تبليسي-جيهان بعد بدء استغلال حقل "كاشاغان" في عام 2016م. وأشار الدبلوماسي إلى أهمية خط سكة حديد "باكو-تبليسي-قارص" منوها إلى أن هذا المشروع سيساعد على زيادة حجم نقل البضائع.

وأضاف السفير جومابايف أن الميناء الجديد الذي يتم إنشاؤه بالقرب من باكو سوف يتيح استيراد 12 مليون طن سنويا من البضائع من الصين عبر أراضي كازاخستان. لهذه السبب يتم إعداد اتفاقيات تحدد شروط الترانزيت بين أذربيجان وكازاخستان وتركيا وجورجيا. ويشكل حجم الحمولات بين الصين والدول الأوروبية 600 مليار دولار حاليا. ويتم نقل تلك الحمولات بشكل أساسي عن طريق البحر ولمدة 30 يوما. وفي المستقبل سيتم تنفيذ عملية النقل خلال ما يتراوح بين 12 و15 يوم وستكون تكلفتها رخيصة.

وقال السفير إن حجم التبادل التجاري بين كازاخستان وأذربيجان بلغ 400 مليون دولار العام الماضي. وهناك تعاون بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية.

ولفت السفير إلى ارتفاع عدد الرحلات الجوية بين أذربيجان وكازاخستان خلال عام ونصف.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا