سياسة


مناقشة عملية المفاوضات بشأن حل نزاع قراباغ الجبلية في كراكوف

A+ A

باكو، 27 يناير/كانون الثاني (أذرتاج).

التقى وزير الخارجية الأذربيجاني إلمار محمدياروف في السابع والعشرين من يناير/كانون الثاني الرؤساء المشاركين في مجموعة منسك المنبثقة عن منظمة الأمن والتعاون الأوربي ايغور بوبوف (روسيا) وجيمس اورليك (الولايات المتحدة الأمريكية) وبيير اندريو(فرنسا) والمبعوث الخاص لرئيس المنظمة آنجي كاسبيشك وذلك على هامش زيارة العمل التي يقوم بها معاليه إلى بولندا.

وصرح المكتب الإعلامي بالخارجية الأذربيجانية لوكالة (أذرتاج) أنه تم خلال اللقاء تبادل الآراء حول عملية المفاوضات المتعلقة بحل نزاع قراباغ الجبلية بين أرمينيا وأذربيجان، وخطة العمل لمجموعة مينسك للفترة القادمة.

وتطرق الوزير إلمار محمدياروف إلى الأعمال التخريبية التي تقوم بها أرمينيا مضيفا إلى أن تلك الأعمال تهدف إلى تقويض عملية المفاوضات.

وقال الوزير محمدياروف انه لتسوية نزاع قراباغ الجبلية يجب في المقام الأول انسحاب القوات المسلحة الأرمينية من أراضي أذربيجان المحتلة.

وتم خلال اللقاء إثارة مسألة إطلاق سراح الرهينتين الأذربيجانيين دلغم اصغروف وشاهباز قولييف اللذين تم اعتقالهما من قبل القوات المسلحة الأرمينية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا