سياسة


    محاولة تخريبية أرمينية جديدة في خط الجبهة أثناء إجراء المراقبة

A+ A

باكو، 29 يناير/كانون الثاني (أذرتاج).

انتهت في التاسع والعشرين من يناير/كانون الثاني عملية المراقبة في خط المواجهة للجيشين الأذربيجاني والأرميني بالقرب من قرية مازام لمحافظة قازاخ الأذربيجانية وذلك وفقا لصلاحية المبعوث الشخصي للرئيس الحالي لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي.

وصرح المكتب الإعلامي بوزارة الدفاع الأذربيجانية لوكالة (أذرتاج) أن أرمينيا قد لجأت إلى عمل تخريبي جديد أثناء عملية المراقبة. وفقا للاتفاق الذي تم التوصل إليه قبل إجراء المراقبة لم يقد الأرمن المساعدين الميدانيين للمبعوث الشخصي للرئيس الحالي لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي إلى الطريق الصحيح وفقا للإحداثيات المحددة. لهذا السبب تأخر إجراء المراقبة.

وتمكن مندوبو منظمة الأمن والتعاون الأوروبي من إجراء المراقبة بعد حل الإجراءات المحددة. 

ولكن قبل انتهاء عملية المراقبة بقليل خرقت القوات المسلحة الأرمينية وقف إطلاق النار وأطلقت النيران عدة مرات على مواقع القوات المسلحة الأذربيجانية الواقعة بالقرب من المنطقة التي تواجد فيها مندوبو منظمة الأمن والتعاون الأوروبي.   

تفيد وزارة الدفاع الأذربيجانية بأن مثل هذه الأعمال التخريبية لأرمينيا التي تتجاهل قواعد ومبادئ القانون الدولي بدأت تزداد بشكل منتظم. إن العدو من خلال القيام كل مرة بتصعيد التوتر على خط الجبهة لا يهيئ ظروفا لعمل المنظمات الدولية ويعيق تنفيذ مهامها بشكل متعمد. 

      

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا