أخبار عالمية


أرمينيا: 330 ألف ساكن غادروا البلاد خلال فترة حكم سيرج ساركسيان

A+ A

باريس، 11 فبراير/شباط (أذرتاج).

بدأت الصحافة الأرمينية بما فيها مجلة "أخبار أرمينيا" اليومية الصادرة في باريس بتمويل من اللوبي الأرميني تدق ناقوس الخطر بسبب زيادة حالات الهجرة بين الأرمن. واضطرت وسائل الإعلام الأرمينية للاعتراف بارتفاع عدد المواطنين الذين يغادرون البلاد عاما بعد عام وذلك بعد فهمها أن أرمينيا لا ينتظرها مستقبل مزدهر جراء السياسة التي يمارسها النظام الحالي.

وتكتب الصحافة استنادا إلى بيان رسمي صادر عن هيئة الإحصاء الأرمينية أن 47 ألف ارميني قد هاجروا إلى الخارج في عام 2014 فقط. وتشير الصحافة إلى أن حالات الهجرة ارتفعت بنسبة 12 في المائة مقارنة مع العام 2013م قائلة انها مأساة كبيرة جدا بالنسبة لأرمينيا مصرحة بأن 330 ألف ارميني قد غادروا البلاد خلال السنوات السبع الأخيرة.

بالطبع أن وسائل الإعلام الأرمينية نشرت تلك الأرقام المذكورة آنفا مستندة إلى المعلومات الرسمية للهيئة التي تدافع عن مصالح الدولة. ولكن عددهم أكثر من ذلك بكثير وفقا للمعلومات غير الرسمية.

ووردت في الصحافة أن 22 ألف من المواطنين الذي غادروا أرمينيا قد امتنعوا عن الجنسية الأرمينية. وحذرت وسائل الإعلام من زيادة عدد المهاجرين الأرمن إلى الخارج عام 2015م في حال عدم اتخاذ إصلاحات عاجلة في أرمينيا التي يتدحرج اقتصادها إلى الهاوية.

عسكر علييف

مراسل وكالة (أذرتاج) الخاص

باريس

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا