سياسة


مناقشات مثمرة في إطار زيارة وفد برلماني أذربيجاني الى باراغواي

A+ A

باكو، 9 مارس / آذار (أذرتاج).

قام نواب المجلس الوطني الأذربيجاني جوانشير فيضييف وعاصم مولازاده وفؤاد مرادوف وأصلان جعفروف بزيارة جمهورية باراغواي.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية أن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين أقيمت عام 2004. وافتتحت أذربيجان عام 2012 سفارة لها في بوينوس آيرس واعتمد السفير محمد أحمدزاده في باراغواي أيضا. وأنشئت عام 2014 في مجلس الشيوخ الباراغوائي مجموعة الصداقة مع أذربيجان، المتكونة من 7 أعضاء المجلس الذين يمثلون الأحزاب السياسية المختلفة.

التقى أعضاء الوفد الأذربيجاني مع النائب الأول للقائم بأعمال رئيس مجلس الشيوخ إنريقي باجيتا ورئيس اللجنة الدائمة لمجلس الشيوخ في الشئون الخارجية والقضايا الدولية ميكيل ساقيوير، وأعضاء مجموعة الصداقة البرلمانية.

بعد ذلك اجتمع البرلمانيون الأذربيجانيون مع رئيس مجلس النواب الباراغواي هوجو فيلازقويز ورئيس لجنة العلاقات الدولية التابعة لمجلس النواب جوسي ماريا إيبانيز.

تم التأكيد في اللقاءات أن التعاون بين البرلمانين الأذربيجاني والباراغوائي يساهم في تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والإنسانية بين البلدين. أشاد الطرف الباراغواي بالانجازات الأذربيجانية في مجال النفط والغاز ومشاريع البنية التحتية وأعلن حرصه على دراسة تجربة بلدنا في هذا المجال.

كما تركزت المناقشات على توسيع العلاقات بين البرلمانين والمسائل الدولية والإقليمية.

كما جرى خلال الزيارة لقاء بين أعضاء الوفد الأذربيجاني وأعضاء الحكومة الباراغوائية. نوقشت خلال اللقاء مع نائب وزير الخارجية الباراغوائي ريجوبيرتو كاوتو المسائل المتعلقة بتطوير التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والإنسانية والتعليمية.

كذلك جرى لقاء مع نائب وزير التعدين والطاقة ماويركو بيجارانو ونائب وزير الزراعة وتربية المواشي ماركوس ميدينيا حيث جرى تبادل الآراء حول سبل تطوير التعاون في مجالات النفط والغاز والزراعة.

وتم بحث إمكانيات التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارات في اللقاء مع رؤساء المؤسسات والشركات الباراغوائية الكبيرة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا