سياسة



عرض الألعاب الأوربية الأولى "باكو -2015"بموسكو السيدة الأولى لأذربيجان تحضر الحفل

A+ A

موسكو، 11 نيسان/أبريل (أذرتاج).

تم بموسكو في العاشر من شهر نيسان/أبريل الحالي عرض الألعاب الأوربية الأولى "باكو -2015".

وحضرت مركز الكونغرس بفندق "أوكرانيا" السيدة الأولى لأذربيجان مهربان علييفا رئيسة اللجنة التنظيمية للألعاب الأوربية الأولى ونائبة رئيسة مؤسسة حيدر علييف الخيرية ليلى علييفا وأرزو علييفا .

وشارك في الحفل الذي نظمته مؤسسة حيدر علييف الخيرية وسفارة أذربيجان ممثلو الدوائر السياسية في روسيا والمجتمع الرياضي الدولي، ورجالات الثقافة و ضيوف آخرون.

وفي البداية تفقد الضيوف المعرض المكرس للألعاب الأوربية الأولى "باكو -2015" وقدمت للحاضرين منشورات مختلفة تتحدث عن اذربيجان ومن بينها كتيبات مكرسة للألعاب الأوروبية الأولى وذلك من إعداد مؤسسة حيدر علييف.

واستهل الحفل مذيع البرامج البارز في التلفزيون والإذاعة دميتري شيبيليوف قائلا إن إقامة الألعاب الأوربية الأولى هي مؤشر النفوذ المتزايد لأذربيجان في الساحة الدولية.

إن الحدث الذي يستقطب الاهتمام من حيث أهميتها السياسية والاقتصادية والثقافية يدل على النجاحات الرياضية التي احرزتها أذربيجان خلال السنوات الأخيرة.

وألقت السيدة الأولى لأذربيجان مهربان علييفا كلمة في الحفل.

وفي البداية رحبت السيدة مهربان علييفا بالحضور واعربت عن شكرها لمشاركتهم في هذا الحفل المكرس للألعاب الأوربية الأولى التي ستقام بأذربيجان هذا العام مؤكدة أن العلاقات بين أذربيجان وروسيا تستند إلى أساس تاريخي وطيد وتربط شعوبنا خلال عشرات السنين العلاقات الإنسانية والثقافية والبشرية التي تخلق ظروفا مواتية لتطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والدولية الثنائية. وأعطت زيارة رئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين إلى اذربيجان في صيف عام 2013، دفعة قوية لتنمية العلاقات الثنائية.

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين روسيا وأذربيجان حوالي 4 مليارات دولار أمريكي.

وأكدت السيدة مهربان علييفا ان دعم الرياضة والحركات الأولمبية اليوم هو احد أولويات سياسة الدولة وتشارك أذربيجان كدولة مستقلة في دورة الألعاب الأولمبية منذ عام 1996 . وفي دورة الألعاب الاولمبية الصيفية الماضية بلندن احرز المنتخب الأذربيجاني 10 ميداليات منها ذهبيتان وحل المركز الـ12 بين الدول الأوروبية و المركز الـ30 بين جميع المشاركين. كما فاز الرياضيون الاذربيجانيون الشباب في الألعاب الاولمبية الماضية المقامة بالصين بـ 12 ميدالية منها 5 ذهبيات وحلوا المرتبة العاشرة بين 200 فريق. وإلى جانب ذلك ، تم خلال السنوات العشر الأخيرة إنشاء أكثر من 40 مركزا أولمبيا معاصرا.

وتقام بباكو وبشكل منتظم البطولات الأوروبية والعالمية في مختلف أنواع الألعاب الرياضية ولذا، إتخذت اللجنة الأولمبية الأوربية قرارا لاستضافة باكو لدورة الألعاب الأوربية الأولى .

وستفتح دورة الألعاب الأوروبية الأولى صفحة جديدة في تاريخ الرياضة الأوربية. إن تنظيم واستضافة دورة الألعاب الأوروبية الأولى وإقامتها شرف عظيم ومسؤولية كبيرة. سيتسابق في الألعاب اكثر من 6 آلاف لاعب في 20 نوعا رياضيا ،16 منها ألعاب أولمبية .قد تم بناء جميع المنشآت الرياضية اللازمة لذلك.

وسيقوم بتغطية الألعاب أكثر من ألف صحفي محلي وأجنبي وستوفر أكثر من 50 شركة بث الألعاب فيما يزيد عن 100 دولة.

وبعد ذلك ،شاهد مشاركو الحفل فيلما يتحدث عن دورة الألعاب الأوروبية الأولى والاستعدادات لها والمشروعات المهمة المنفذة لإقامة المسابقات في العاصمة الأذربيجانية باكو.

فريده عبد الاييفا

مراسلة أذرتاج الخاصة

موسكو

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا