سياسة


اذربيجان في سياساتها الخارجية تأخذ دائما بعين الاعتبار مصالح ايران

A+ A

باكو، 17 ابريل/نيسان (أذرتاج).

التقى ضيافت عسكروف النائب الاول لرئيس المجلس الوطني في السابع عشر من ابريل/نيسان وفدا برئاسة وزير التعاون والعمل والرفاهية الاجتماعية، علي ربيعي.

وقال ضيافت عسكروف إن ايران من الدول المؤثرة في المنطقة وان اذربيجان في سياساتها الخارجية تأخذ دائما بعين الاعتبار مصالح ايران.

وتحدث عسكروف عن العلاقات المتميزة بين اذربيجان وايران. واضاف الى أن البلدين تربطهما قيم وطنية ومعنوية وتقاليد وثقافات مشتركة. إن تبادل الزيارات بين رئيسي البلدين له دور كبير في توسيع العلاقات بين اذربيجان وايران.

وتطرق ضيافت عسكروف الى نزاع قراباغ الجبلية بين ارمينيا واذربيجان وقال إن 20 في المائة من الاراضي الاذربيجانية لا تزال تحت وطأة الاحتلال الأرميني منذ اكثر من 20 عاما الذي أدى الى تشريد أكثر من مليون مواطن أذربيجاني من ديارهم الام. واضاف الى أن ارمينيا تتجاهل القرارات التي اصدرها مجلس الامن التابع للأمم المتحدة بشأن حل النزاع وهي تظل تخالف مبادئ وأحكام القانون الدولي. وللأسف الشديد ليس هناك جهود جادة لحل النزاع بشكل عادل من قبل المجتمع الدولي. واشار عسكروف الى ضرورة تفعيل الجهود من قبل الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي في حل هذا النزاع معربا عن امله في أن يتم النظر في مسألة مذبحة خوجالي وتقييمها السياسي والقانوني في مجلسِ الشورى الاسلامي الايراني.

ومن جانبه اعرب علي ربيعي عن ارتياحه للمستوى الحالي للعلاقات القائمة بين اذربيجان وايران. واشار الى وجود امكانيات جيدة لتوسيع العلاقات الاقتصادية بين البلدين معربا عن حرص بلاده في هذا الامر. وتحدث علي ربيعي عن اهمية العلاقات المتبادلة والصداقة بين البرلمانين مصرحا بأن وزير الدفاع الايراني سيزور اذربيجان في الايام القريبة.

وقال علي ربيعي إن ايران دعمت اذربيجان الشقيقة دائما وهي من اوائل الدول التي اعترفت باستقلال اذربيجان. واعرب علي ربيعي عن اسفه لعدم حل نزاع قراباغ الجبلية بين ارمينيا واذربيجان حتى الان معبرا عن ثقته في أن هذا النزاع سيجد حله العادل قريبا وفي اطار مبادئ القانون الدولي. واكد الوزير علي ربيعي على أن ايران مستعدة دائما لبذل الجهود من اجل حل النزاع بشكل عادل.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا