سياسة


الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يندد بإجراء ما يسمى "بالانتخابات البرلمانية" في إقليم قراباغ الجبلي المحتل

A+ A

باكو، 24 ابريل/نيسان (أذرتاج).

ندد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، السيد إياد أمين مدني، "بالانتخابات" المزمع إجراؤها في إقليم ناغورنو كاراباغ المحتل التابع لجمهورية أذربيجان يوم 3 مايو 2015، موضحاً أن تلك "الانتخابات" تعتبر غير شرعية وتتعارض مع القرارات الصادرة عن مجلس الأمن الدولي ومنظمة التعاون الإسلامي ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ومطالباً، في الوقت ذاته، المجتمع الدولي بشجب هـذه العملية واعتبارها غير مشروعة.

افادت وكالة (أذرتاج) نقلا عن الموقع الرسمي للمنظمة على الانترنت أن الأمين العام شدد على الموقف المبدئي والثابت لمنظمة التعاون الإسلامي الداعم لجهود جمهورية أذربيجان الرامية إلى إيجاد حل سلمي للنزاع الإقليمي، وذلك في إطار القرارات الدولية ذات الصلة وعلى أساس احترام مبادئ سلامة أراضي الدول وحرمة الحدود المعترف بها دولياً.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا