اقتصاد


أذربيجان بلد يتميز بتنوعه الثقافي واقتصادها يتطور بشكل سريع

A+ A

لندن، 9 يوليو/تموز (اذرتاج).

نظمت شركة البترول الحكومية الاذربيجانية (سوكار) بالتعاون مع الهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار في مدينة لندن فعالية في موضوع " القدرات النفطية والغازية لأذربيجان".

وقدم المدير الاقليمي لشركة "Shell" كامبيل كير للحضور معلومات عن الفرص التجارية والاستثمارية في أذربيجان. وذكر أن أذربيجان تشهد تطورا سريعا وتجذب الاستثمارات الاجنبية اليها بشكل سريع مشيرا الى أن بريطانيا هي اكبر مستثمر خارجي في اذربيجان حاليا. وتضخ الشركات الرائدة بالعالم استثماراتها في أذربيجان، والعلاقات التجارية الواسعة المقامة مع هذا البلد تكتسب اهمية بالنسبة للاقتصاد الاوروبي.

واكد سفير أذربيجان لدى بريطانيا العظمى طاهر تقيزاده على اهمية هذا اللقاء معربا عن شكره لمنظميه. وتحدث السفير تقيزاده عن الموقع الجغرافي الذي تتمتع به أذربيجان مضيفا الى أنها تقع على مفترق طرق بين الشرق والغرب.

وتطرق السفير الى العلاقات الاذربيجانية البريطانية لافتا الى أن العلاقات الثنائية بين البلدين تشهد نموا سريعا. واشار الى أن التعاون بين البلدين يتطورا يوما بعد يوم ليس في مجال الطاقة فحسب في المجالات السياسية والاقتصادية والانسانية.

وقدم السفير للحضور معلومات عن السياسة الطاقوية لأذربيجان وتحدث عن "اتفاقية القرن" الذي تم توقيعها بفضل السياسة الحكيمة للزعيم القومي حيدر علييف. وتطرق الى مشاريع "شاهدنيز" و"تاناب" و"تاب" والانجازات المحرزة في السنوات الاخيرة في مجال النفط والغاز بأذربيجان.

وتحدث رفعت أفندييف رئيس فرع شركة "سوكار" ببريطانيا العظمى عن النشاط الحالي للشركة ومشاريعها. وتطرق الى التعاون المتبادل مع الشركات البريطانية مشيرا الى أن شركة "بي بي" هي شركة رئيسية مستثمرة في أذربيجان مقدما للحضور معلومات عن الخطط المستقبلية لأذربيجان في مجال الطاقة والمشاريع الجديدة.

وقدمت ممثلة الهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار السيدة جاكوي مولين تهانيها لأذربيجان بمناسبة اختتام الالعاب الاوروبية الاولى بنجاح وحسن تنظيمها.

وقالت جاكوي مولين إن أذربيجان تتميع بتنوعها الثقافي واقتصادها يتطور بشكل سريع. وتحدثت في كلمتها عن سبل اقامة العلاقات التجارية للشركات الاجنبية ورجال الاعمال في أذربيجان مقدمة للحضور معلومات عن قوانين التجارة والأعمال بأذربيجان. وتطرقت مسؤولة الهيئة البريطانية للتجارة والاستثمار الى مفهوم " الاستراتيجية التنموية لأذربيجان-2020" مضيفة الى أن هذا المفهوم يكتسب اهمية بالغة من حيث ضمان التنمية المستدامة للبلاد. وذكرت جاكوي مولين أن كل هذا فرصة كبيرة للشركات البريطانية ايضا مضيفة الى أن بريطانيا اكبر بلد مستثمر في أذربيجان مصرحة بأن بلادها تنوي الحفاظ على هذا الموقف.

وفي الختام تم الرد على اسئلة الحضور.

أورخان اسماعيلوف

مراسل وكالة (اذرتاج) الخاص

لندن

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا