سياسة


حادث حريق بولاية بافاريا محط اهتمام السفارة الأذربيجانية لدى المانيا

A+ A

برلين، 22 أغسطس/آب (أذرتاج).

وقع في الحادي والعشرين من أغسطس/آب في مدينة نويشتاد بولاية بافاريا الألمانية حادث حريق في المخيم الذي يأوي اللاجئين بينهم أذربيجانيين أيضا. وحصلت سفارة أذربيجان لدى المانيا على بعض المعلومات حول تفاصيل الحادث بعد اتصالها مع السلطات الألمانية.

وصرحت الإدارة العامة لشرطة نويشتاد للسفارة بأن المبنى الذي وقع فيه حريق يسكن فيه 19 شخصا بينهم 10 اذربيجانيون وايرانيان واوكرانيان واثنان من كوسوفو وأرمينيان ومواطن كونغو. وقال ميخائيل ريبيلين قائد عام الإدارة العامة لشرطة نويشتاد إنه في البداية شعر الإيراني الساكن في المبنى بدخان الحريق في غرفة مخصصة للضيوف ثم شاهد هروب شخصين من هناك. وكان ينتظرهم امام المبنى شخص ثالث.

واكدت ادارة الشرطة أنه لم يصب أحد من سكان المبنى نتيجة الحريق مضيفة الى أن الطابق الأول من المبنى فقط لحق به ضرر مادي يقدر بمئات يورو. وتم تشكيل فريق تحقيق لمعرفة سبب وقوع الحادث.

ولم يستبعد وزير الداخلية بولاية بافاريا يوخايم هيرمان وقوع الحادث تحت دافع كراهية الأجانب مضيفا الى أنهم لن يتوانوا عن بذل الجهود للتحقيق في المسألة.

إن المسألة محط اهتمام السفارة الأذربيجانية وهي تواصل تعاونها مع السلطات الألمانية للتحقيق الموضوعي في الحادث.

وقار سيدوف

مراسل وكالة (أذرتاج) الخاص

برلين

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا