سياسة


السيدة الأولى لأذربيجان مهربان علييفا تلتقي الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند

A+ A

باريس، 4 سبتمبر / أيلول (أذرتاج).

التقت السيدة الأولى لأذربيجان رئيسة مؤسسة حيدر علييف الخيرية مهربان علييفا مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند في الثالث من سبتمبر / أيلول في قصر إليزي.

أعرب الجانبان في اللقاء عن ارتياحهما على التطور الناجح للعلاقات الثنائية بين البلدين. وأبدى الرئيس الفرنسي شكره للسيدة مهربان علييفا على مشاركتها في الفعاليات الثقافية المنظمة بباريس.

وقال الرئيس فرانسوا أولاند إن فرنسا وأذربيجان أقامتا علاقات ناجحة في مجالات الاقتصاد والطاقة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والصناعة الفضائية والزراعة وغيرها من المجالات. وأضاف أن بلاده حريصة على توسيع العلاقات مع أذربيجان معربا عن ثقته في تطوير العلاقات في المستقبل أيضا.

من جانبها أكدت السيدة الأولى لأذربيجان مهربان علييفا أن العلاقات بين أذربيجان وفرنسا في مستوى الشراكة الاستراتيجية مشيرة الى أن توسيع العلاقات الثنائية هي أحد الاتجاهات المهمة في سياسة الخارجية الأذربيجانية. وأضافت أن عددا كثيرا من المشاريع تنفذ في فرنسا لتعريف الثقافة الأذربيجانية مشيرة الى أن حفل افتتاح "مدينة أذربيجان" في باريس في الثالث من سبتمبر من هذا القبيل.

ذكرت مهربان علييفا أن مثل هذه المشاريع الثقافية قد نظمت فيما يقرب من 25 منطقة فرنسية وأقيمت بين أكثر من 10 مدن أذربيجانية وفرنسية علاقات الصداقة والتآخي.

ثم تطرقت مهربان علييفا الى دور فرنسا في تسوية النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قاراباغ الجبلية، وذلك باعتبارها أحد البلدان التي ترأس مجموعة منسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي معربة عن ثقتها في أن فرنسا ستواصل موقفها المتعلق بتسوية النزاع في إطار وحدة أراضي أذربيجان وقواعد القانون الدولي.

وأعرب أولاند عن موقف بلاده من تسوية النزاع بالطريق السلمي معلنا عن حرص فرنسا في حل القضية.

شهلاء آغالاروفا

المراسلة الخاصة لأذرتاج

باريس

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا