سياسة


سيدة أذربيجان الأولى تحضر الافتتاح الرسمي لـ"المدينة الأذربيجانية" في باريس

A+ A

باريس، 4 سبتمبر/أيلول (أذرتاج).

جرى يوم أمس الخميس، الافتتاح الرسمي لـ"المدينة الأذربيجانية" التي تنظمها مؤسسة حيدر علييف في ميدان بالي رويال الواقع امام متحف لوفر بباريس الذي يزوره ملايين الناس سنويا.

شاركت السيدة مهربان علييفا السيدة الأولى لأذربيجان رئيسة مؤسسة حيدر علييف الخيرية في المراسم.

هذه هي المرة الثانية التي تقام في باريس "المدينة الأذربيجانية". والهدف منها هو التعريف بثقافة أذربيجان وتاريخها والعادات والتقاليد لها.

وقدم مدير المراسم معلومات مفصلة عن أذربيجان وثقافتها الثرية للضيوف. وقال إن دورة الألعاب الأوروبية الأولى تم تنظيمها بشكل رائع في العاصمة باكو. وأعرب عن سعادته بمشاركة السيدة الأولى لأذربيجان مهربان علييفا في المراسم.

ثم القت السيدة مهربان علييفا كلمة في المراسم ورحبت فيها بالضيوف. وقالت إن هذا الميدان سيظل مكانا يعكس ثقافة أذربيجان وتاريخها وفنها ومطبخها القومي والعادات والتقاليد لها وماضيها وحاضرها حتى التاسع من سبتمبر/أيلول مشيرة الى أنه يمكن لسكان باريس وضيوفها أن يحصلوا هنا على معلومات موسعة عن أذربيجان.

وأعربت السيدة مهربان علييفا عن عمق شكرها لرئاسة مدينة باريس على راسهم عمدة الحي الأول لباريس جان فرانسوا لوقاري على اعداد وانشاء هذه "المدينة".

وقالت السيدة مهربان علييفا إن أذربيجان تولي أهمية بالغة للعلاقات الثنائية مع فرنسا مشيرة الى أن هذه العلاقات تحمل طابع الشراكة الاستراتيجية المتبادلة خلال السنوات الأخيرة. وقد اقامت الدولتان تعاونا ناجحا في كافة المجالات وأن التعاون السياسي في مستوى رفيع والتعاون الاقتصادي يشهد توسعا والشركات الفرنسية تعمل داخل أذربيجان.

كما ذكرت السيدة مهربان علييفا أن المجال الإنساني يكتسب أهمية بالغة في تقريب الشعوب والناس. وقد ارتفعت العلاقات الفرنسية الأذربيجانية الى مستوى جديد في هذا المجال خلال السنوات الأخيرة. تقام أيام واسابيع ثقافية اذربيجانية بشكل منتظم في باريس واقاليم ومدن باريس. اضافت الى أن مشروع "القيم الثقافية لأذربيجان التي هي لؤلؤة القوقاز" قد أقيم بشكل ناجح في أكثر من 20 مدينة فرنسية. ويتم تدريس اللغة الأذربيجانية وآدابها وتاريخها في الجامعات الفرنسية اليوم. وتعمل كلية اللغة الأذربيجانية في جامعة فرنسا للغات والثقافة الشرقية.

وقالت السيدة مهربان علييفا إنه تم افتتاح المدرسة الفرنسية في باكو وتوقيع رسالة نية بشأن الجامعة الاذربيجانية الفرنسية بحضور رئيسي البلدين. وذكرت أنه تم انشاء فريق العمل من قبل البلدين لتحقيق هذا المشروع مشيرة الى أن هذه الخطوة تعني أنه سيتم افتتاح الجامعة الفرنسية في أذربيجان في المستقبل القريب.

ودعت السيدة مهربان علييفا في ختام كلمتها الحضور لزيارة أذربيجان مجددة شكرها للأشخاص الذين ساعدوا في تنظيم هذه "المدينة".

X X X

ثم تلتها كلمة عمدة الحي الأول لباريس جان فرانسوا لوقاري وقال فيها إن إقامة مثل هذا الحفل في وسط باريس امام متحف لوفر يزيد اهتمام الناس بأذربيجان. أشاد بنشاط مؤسسة حيدر علييف الخيرية في هذا الامر مضيفا الى أن مثل هذه الفعاليات تلعب دورا مهما في توسيع التبادل الثقافي بين البلدين.

وقدم رئيس جمعية أصدقاء أذربيجان بفرنسا جان فرانسوا مانسيل تهانيه للسيدة مهربان علييفا على تنظيم مثل هذا الحفل من قبل مؤسسة حيدر علييف الخيرية. وقال إن دورة الألعاب الأوروبية الأولى أقيمت بشكل ناجح ورائع في أذربيجان مضيفا الى أن هذه التظاهرة الرياضية عرضت قدرات أذربيجان امام العالم.

ثم شاهد الضيوف عرضا قدمته فرقة الرقص القومية الأذربيجانية.

ويتعرف الزوار من خلال "المدينة الأذربيجانية" على تاريخ أذربيجان وثقافتها والعادات والتقاليد لها والحرفة الشعبية والمطبخ الاذربيجاني القومي.

كما تقام فيها حفلات غنائية.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا