سياسة


حكمت حاجييف: آراء مفوض الأمم المتحدة السامي حول حقوق الانسان في أذربيجان مغرضة وغير موضوعية

A+ A

باكو، 9 سبتمبر/أيلول (أذرتاج).

تعليقا على آراء مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الانسان زيد رعد الحسين حول وضع حقوق الانسان في أذربيجان، قال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأذربيجانية حكمت حاجييف إن هذه التصريحات مغرضة وغير موضوعية. أضاف حكمت حاجييف قائلا: "ومن المؤسف أن مسألة حقوق الانسان تستغلها بعض الدوائر بالتمييز ولأغراض سياسية محدودة.

إن محاولات التدخل السياسي في الاعمال الاجرامية الفردية التي اثبتتها المحكمة في بلدنا ما هي إلا موقف مغرض، في حين لا يوضح المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان بمقتضى مهمته موقفه إزاء الدفاع عن حقوق أكثر من مليون شخص أصبحوا لاجئين ومشرَّدين داخليا جراء العدوان العسكري وسياسة التطهير العرقي التي نفذتها أرمينيا ضد أذربيجان.

ما هو السبب في سكوت بعض مؤسسات حقوق الانسان وجمودها أمام قضية ترك مئات آلاف الناس منازلهم جراء النزاعات وبالتالي مشكلة تدفق المهاجرين الجماعي التي تعتبر أكبر كارثة إنسانية تواجهها أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية والحال انها تتطلب مسؤولية جماعية.

إن سيادة القانون والحقوق والحريات الأساسية بما فيها حرية الصحافة والراي تم توفيرها بشكل كامل في أذربيجان، على أساس دستور جمهورية أذربيجان وقوانينها والالتزامات التي تدعمها على المستوى العالمي.

وحماية حقوق مواطني اذربيجان ومصالحهم هدف سام لدولتنا."

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا