سياسة


لقاء مع الوفد الابتدائي للجنة الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي في وزارة الخارجية

A+ A

باكو، 22 سبتمبر / أيلول (أذرتاج).

التقى وزير الخارجية الأذربيجاني إلمار محمدياروف مع أعضاء الوفد الابتدائي للجنة المؤقتة في بعثة مراقبة الانتخابات، التابعة للجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية أن محمدياروف قال في اللقاء إن أذربيجان اتخذت كل ما يلزم من تدابير لإجراء الانتخابات البرلمانية في جو من الديموقراطية والشفافية وبشكل عادل وأنشئت كل الظروف المناسبة للمراقبين.

وذكر الوزير أن الطرف الأذربيجاني أرسل دعوات الى العديد من المنظمات الدولية لمراقبة الانتخابات، منددا القرار الصادر عن مكتب المؤسسات الديموقراطية وحقوق الانسان التابع لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي حول الانتخابات المزمع اجراؤها في أذربيجان. وقال إن قيام مكتب منظمة الأمن والتعاون الأوروبي بإرسال 400 مراقب لمدة قصيرة وطويلة لمراقبة الانتخابات في 125 دائرة انتخابية في أذربيجان البالغ عدد سكانها 9.5 ملايين نسمة ليس منطقيا وغير متناسب والحال أنه يبعث 400 أو 500 مراقب الى الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي، التي يجاوز عدد سكانها 100 مليون نسمة.

وذكر الوزير محمدياروف أن المعايير والمنطق اللذين تعتمد عليهما منهاجية مكتب المؤسسات الديموقراطية وحقوق الانسان حول مراقبة الانتخابات غير مفهومين، مشيرا الى أن مهمته قبل كل شيء هي تقديم الدعم الفني للدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي في اجراء الانتخابات. وأعرب عن ثقته أن هذه المسألة ستجد حلها بعد مناقشتها مع الرئيس الحالي للمنظمة.

وقال أعضاء الوفد الابتدائي للجنة المؤقتة إنهم أجروا لقاءات مثمرة في إطار الزيارة وتعرفوا عن كثب الى وضع ما قبل الانتخابات.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا