سياسة


التعاون العسكري بين أذربيجان وتركيا يهدف الى توفير أمن البلدين

A+ A

باكو، 7 أكتوبر / تشرين الأول (أذرتاج).

التقى وزير الدفاع الأذربيجاني زاكر حسنوف مع رئيس هيئة الأركان التركية الجنرال خلوصي آكار عقب انتهاء زيارة الوفد التركي ضريح الزعيم القومي حيدر علييف في المقابر الفخرية ومقابر الشهداء.

في البداية أقيم حفل الاستقبال الرسمي في وزارة الدفاع.

بعد الإجراءات المتعلقة بالاستقبال الرسمي، جرى لقاء انفرادي وموسع بين وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة التركية.

تطرق الوزير في حديثه الى آخر تطورات الأوضاع السياسية العسكرية في المنطقة مشيرا الى ان استمرار النزاع بين أرمينيا وأذربيجان يهدد الأمن والاستقرار الإقليمي ومنددا محاولات الطرف الأرميني لزيادة التوتر في خط الجبهة.

أشار الوزير الى أهمية التدريبات العسكرية المشتركة المقامة في أذربيجان وتركيا في السنوات الأخيرة منوها الى ضرورة مواصلة هذه الأنشطة بشكل منظم وزيادة عدد التدريبات.

من جانبه تحدث الجنرال خلوصي آكار بامتنان عن لقائه مع رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف مشيرا الى عمق العلاقات بين الدولتين، عرى الصداقة القائمة بينهما. وأضاف "يجب تطوير تعاوننا العسكري، تعزيزه ومواصلته. إن تعاوننا هذا وتضامننا لا يوجه ضد أي بلد آخر، بل يهدف الى توفير أمن بلدينا الواقعين في المناطق الصعبة والحساسة."

ثم أجري تبادل الآراء المفصل حول آفاق العلاقات بين القوات المسلحة الأذربيجانية والتركية، وسبل تطوير التعاون في المجالات العسكرية والفنية والتعليمية، توسيع الأنشطة في إطار الحوار العسكري الرفيع المستوى، وإعداد خطط مشتركة، وتنظيم زيارات متبادلة، والمسائل الأخرى ذات الاهتمام المشترك.

في ختام اللقاء، قدمت للجنرال خلوصي آكار ميدالية تكريما "لخدماته في مجال التعاون العسكري" بين البلدين وذلك بأمر وزير الدفاع الجنرال زاكر حسنوف.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا