سياسة


أذربيجان حريصة على توسيع علاقاتها مع دول أمريكا اللاتينية

A+ A

باكو، 12 أكتوبر/تشرين الأول (أذرتاج).

تحظى منطقة أمريكا اللاتينية بمكانة بالغة الأهمية في السياسة الخارجية الأذربيجانية. إن أذربيجان حريصة على توسيع العلاقات السياسية والاقتصادية مع دول أمريكا اللاتينية. وهذه الدول تدعم مصالح أذربيجان على الصعيد الدولي.

أفادت وكالة (أذرتاج) أنه جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الخارجية الأذربيجانية حكمت حاجييف.

وذكر حكمت حاجييف أن العلاقات بين أذربيجان ومنطقة أمريكا اللاتينية دخلت مرحلة من التطور السريع خلال السنوات الخمس الماضية. وتأسست خلال هذه السنوات سفارات وممثليات دبلوماسية بشكل متبادل بين أذربيجان وتلك الدول، وجرت زيارات متبادلة وتم توقيع اتفاقيات ثنائية في مختلف المجالات.

وأشار الى أنشطة مجموعات الصداقة ببرلمانات الارجنتين والاوروغواي وتشيلي وباراغواي والمكسيك وكولومبيا والبرازيل وبيرو وكوبا منوها الى انشطة فرق العمل المعني بتلك الدول لدى البرلمان الاذربيجاني.

وقال إن عدد الاتفاقيات التي تم ابرامها بين أذربيجان ودول أمريكا اللاتينية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتجارية والعلمية والأكاديمية وغيرها من المجالات بلغ حوالي 60 اتفاقية.

وتحدث حكمت حاجييف عن التعاون التجاري والاقتصادي مصرحا بأن حجم التبادل التجاري بين أذربيجان ودول أمريكا اللاتينية بلغ 300 مليون دولار امريكي خلال العام الماضي.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا