أخبار رسمية


إلهام علييف يلتقي الوسطاء الدوليين والمبعوث الخاص لرئيس منظمة الأمن والتعاون الأوروبي

A+ A

باكو، 28 أكتوبر / تشرين الأول (أذرتاج).

التقى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في الثامن والعشرين من أكتوبر / تشرين الأول الرؤساء المشاركين في مجموعة منسك المنبثقة عن منظمة الأمن والتعاون الأوروبي بير آندريو (فرنسا) وإيغور بوبوف (روسيا) وجيمس أورليك (الولايات المتحدة الأمريكية) والمبعوث الخاص للرئيس الحالي لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي آنجي كاسبشيك.

قال الرئيس إلهام علييف إن رئاسة أرمينيا لا تتخلى عن استفزازاتها. لم يمضي أسبوعان حتى بدأت أرمينيا مناورات عسكرية واسعة النطاق في الأراضي الأذربيجانية المحتلة في أكتوبر العام الماضي. وهاجمت المروحيات الحربية الارمينية على مواقع القوات المسلحة الأذربيجانية. وردعت وحدات القوات المسلحة الأذربيجانية هذه الاستفزازات واسقطتها.

كذلك أضاف رئيس الجمهورية أن مجموعة تخريبية أرمينية حاولت في سبتمبر العام الحالي التوغل في مواقع القوات المسلحة الأذربيجانية حيث ردعت الوحدات المسلحة الأذربيجانية هجومها مما أسفر عن مقتل الكثير من أفراد المجموعة. وحمّل الرئيس الأذربيجانية الرئيسَ الأرمينيَّ سيرج ساركسيان مسئولية كاملة عن كل هذه الاستفزازات.

وأكد رئيس الجمهورية أن أرمينيا أصبحت الآن مصدرا كبيرا للخطر في المنطقة. إنها تكرر استفزازاتها بإطلاق النار على السكان المسالمين وحتى المشاركين في حفلات الأفراح.

وندد الرئيس إلهام علييف بالموقف غير المناسب الذي يتخذه المجتمع الدولي، لاسيما الوسطاء الدوليون من هذه التصرفات الوحشية لأرمينيا.

إلى جانب ذلك، قام الدكتاتور ساركسيان باستفزاز سياسي جديد مؤخرا حيث أعلن قراباغ الجبلي جزءا من أرمينيا. ومن المؤسف أن الوسطاء لم يردوا على هذا التصريح البغيض.

ونقل رئيس الدولة أسف الطرف الأذربيجاني من كل ذلك مشيرا الى أن هذا يلقي بالظلال على مهمة الوسطاء في تسوية النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قاراباغ الجبلي.

كما جرى في اللقاء تبادل الآراء حول المسائل الأخرى ذات الاهتمام المشترك.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار