أخبار عالمية


المؤتمر الدولي الثاني في الأزمة السورية عقيم عن نتائج جدية

A+ A

باكو، 31 أكتوبر / تشرين الاول، (أذرتاج)

انتهى المؤتمر الدولي الثاني المقام في فيينا في الثلاثين من اكتوبر / تشرين الاول الجاري في الأزمة السورية بدون الحصول على نتيجة جدية.

وأفاد مراسل اذرتاج من فيينا ان المؤتمر الدولي الثاني في ازمة سوريا شارك فيها وزراء الخارجية للسبعة عشر بلدا مع مبعوثين عن منظمة الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي.

ونقل عن وزير الخارجية الامريكي جون كيري قوله قبل المؤتمر الذي أعرب فيه عن توقعه نتائج ايجابية من المؤتمر حيث ابلغ كيري أنه يراوده الامل في المفاوضات ولكنه لا يسعه ان يطلق عليه اسم التفاؤل.

وزاد مراسل اذرتاج ان الموضوع الاكثر تنازعا عليه في المفاوضات كان المصير السياسي للرئيس السوري الحالي بشار الاسد. كما ان مؤيديه ومعارضيه لم يتوصلوا الى فكرة متفق عليها في ما يرجع اليه دور قد يلعبه بشار الاسد في عمليات حفظ السلام في سورية. واضاف المراسل ان مسؤولي فرنسا اصروا على ضرورة تنحي الاسد في اقرب وقت ممكن عن الحكم ولكن ألمانيا وعددا من البلاد الاخرى ترى من الممكن ان تبقى زمام الحكم بيده خلال فترة الانتقال.

وتابع مراسل اذرتاج ان مشاركي المؤتمر الثاني اتفقوا عموما على مواصلة المفاوضات.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا