سياسة


"دبلوماتيك ستار" الباكستانية تدرج مقابلة مع سفير أذربيجان

A+ A

اسلام اباد، 13 نوفمبر / تشرين الثاني، (أذرتاج

أدرجت مجلة "دبلوماتيك ستار" الباكستانية في عددها الصادر في نوفمبر / تشرين الثاني مقابلة صحفية أجرتها مع سفير أذربيجان في باكستان داشقين شكاروف بعنوان "وجود إمكانات هائلة للتجارة بين أذربيجان وباكستان".

وأفاد مراسل أذرتاج في باكستان ان المقابلة الصحفية لمؤلفها رجا امير محمود باتي رئيس قلم التحرير بالمجلة تتناول العلاقات بين أذربيجان وباكستان والتعاون الاقتصادي بينهما والبيئة الاستثمارية في البلدين وموقفهما الموحد من نزاع قراباغ الجبلي القائم بين أرمينيا وأذربيجان ومشكلة كشمير وسائر المسائل الملحة.

وجاء في المقابلة الصحفية ان زيارة الرئيس الباكستاني ممنون حسين أذربيجان أتت مرحلة مهمة من حيث العلاقات الثنائية من خلال مساهمتها في المزيد من تعميق العلاقات السياسية والاقتصادية والإنسانية خاصة تبني البلدين على هامش الزيارة المذكورة اعلانا مشتركا في الشراكة الاستراتيجية.

وتطرق السفير شكاروف مستقبل العلاقات الأذربيجانية الباكستانية مفيدا ان باكستان من البلدان الأولى التي اعترفت باستقلال أذربيجان. وزاد ان الفترة الـ20 سنة للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين شهدت تحقق الخمس زيارات متبادلة لرئيسي البلدين. وشدد السفير الاذربيجاني على ان البلدين ينطلقان من نفس الموقف في جميع الصعد الدولية ويدعمان بعضهما بعضا في المواقف.

وتحدث السفير الاذربيجاني كذلك عن التنمية الاقتصادية في أذربيجان والبيئة السانحة للاستثمار الخارجي مفيدا ان الشركات العابرة للقوميات الشهيرة ناشطة في البلد في ظل غياب أي قيد على تسجيل الأشخاص الطبيعية والمعنوية وتداول العملات الأجنبية. ودعا السفير شكاروف مستثمرين باكستانيين للاستثمار في أذربيجان.

وأضاف السفير ان أذربيجان تحولت الى مركز رئيسي للنقل في المنطقة مفيدا ان تشغيل خط سكة حديد باكو – تفليس – قارص سيسهل نقل الشحنات من الشرق الى الغرب مع مساهمته في اقتصاد أذربيجان.

وأشار السفير شكاروف خاصة الى ان احتلال أراضي أذربيجان من قبل أرمينيا يشكل عائقا رئيسيا امام المزيد من تطور البلد معيدا للذاكرة ان القرارات الصادرة عن مجلس الامن الدولي وسائر المنظمات الدولية بطلب سحب القوات الارمينية المحتلة من أراضي أذربيجان سحبا غير مشروط ما زالت حبرا على الورق.

وقال ان الرحلة الجوية النظامية المباشرة المنفذة منذ 30 سبتمبر / أيلول 2015م الجاري على خط اسلام اباد - باكو أخذت في اسهام تطور التعاون الثنائي في جميع المجالات.

وتناول السفير فعاليات مؤسسة حيدر علييف الخيرية في باكستان وتنفيذها عددا غير قليل من المشاريع منها انشاء مدرسة البنات بسعة 500 تلميذة في مظفر اباد مفيدا ان أنشطة المؤسسة الأذربيجانية الخيرية تشمل جميع انحاء باكستان حتى المناطق النائية مثل تانك ولاكي مروت وإسماعيل خان. وزاد ان باكستان تقيّم عاليا فعاليات مؤسسة حيدر علييف الخيرية في البلد ويدل على هذا تكريم رئيسة المؤسسة سيدة أذربيجان الأولى بالوسام العالي " هلال باكستان" من قبل رئيس باكستان ممنون حسين.

وابلغ السفير الاذربيجاني ان مجموعة منسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون الأوروبي المتعهدة بتسوية نزاع قراباغ الجبلي الأرميني الاذربيجاني منذ 1994م لم تنل من تقدم مشيرا الى ان قيادة أذربيجان ما برحت تبحث عن سبل سلمية لحل النزاع وفقا لمبادئ الإنسانية. وذكر السفير شكاروف في هذا السياق ان باكستان تؤيد تأييدا لا لبس فيه بموقف أذربيجان في هذه المشكلة منوها الى ان أذربيجان تقيّم السياسة التي تنتهجها باكستان في هذا السياق من خلال عدم اعتراف باكستان جمهورية أرمينيا بدولة مستقلة حتى الان واعتراف البلد الشقيق اعترافا رسميا بمجزرة خوجالي المرتكبة ضد الاذربيجانيين.

وقال السفير الاذربيجاني شكاروف في المقابلة الصحفية ان أذربيجان مؤيدة معالجة قضية كشمير وفقا للمعايير الدولية وعلى أساس قرارات مجلس الامن الدولي.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا