سياسة


مقتل جنديين أرمينيين وجرح الآخرين إثر ردع هجومهم

A+ A

باكو، 13 نوفمبر / تشرين الثاني (أذرتاج).

حاولت مجموعة تخريبية للقوات المسلحة لأرمينيا الهجوم على مواقع الوحدات المسلحة الأذربيجانية أمس الثاني عشر من نوفمبر / تشرين الثاني الواقعة في خط التماس للجيشين.

أفادت وكالة أذرتاج نقلا عن المكتب الإعلامي لوزارة الدفاع أن العدو أجبر على التراجع بعد اشتباكات عنيفة حصلت بين الطرفين مما أدى إلى مقتل جنديين أرمينيين وجرح الآخرين على الأقل.

وتفيد وزارة الدفاع الأذربيجانية بأن وحدات القوات المسلحة الأذربيجانية لم تتكبد أي خسائر. وتراقب قواتنا بشكل كامل الأوضاع العسكرية على طول خط الجبهة وهي مستعدة لإحباط أي عمل تخريبي للعدو في كل لحظة.

وكانت القوات الارمينية بسطت نفوذها على اقليم قاراباغ الجبلي (ناغورني كاراباخ) الأذربيجانية عقب نزاع مسلح نشب في عام 1988 إضافة إلى السيطرة على المحافظات السبع الأذربيجانية الأخرى المجاورة له، ما أدى إلى تشريد أكثر من مليون لاجئ أذربيجاني.

وتوصل الجانبان في إطار مجموعة مينسك التي تضم في رئاستها روسيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية إلى اتفاق لوقف إطلاق النار عام 1994.

واتخذ مجلس الأمن الدولي أربعة قرارات حثت ارمينيا على ضرورة سحب قواتها من أراضي أذربيجان. لكن أرمينيا لا تمتثل لتنفيذها.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا