مجتمع


مناقشة سبل اندماج الأطفال المعانين من التوحد في المجتمع

A+ A

باكو، 21 نوفمبر / تشرين الثاني، (أذرتاج)

عقدت "مائدة مستديرة" لدى معهد مشاكل التعليم في موضوع "اندماج الأطفال المعانين من التوحد (الاوتزم) في المجتمع" تكريسا ليوم حماية حقوق الأطفال الدولي.

وأفادت مراسلة أذرتاج أن رئيسة الجمعية الأهلية "مركز المساعدة النفسانية والتشخيصية للتوحد" جيجك غضنفر قيزي افتتحت الاجتماع بكلمة قالت فيها بأن مرض التوحد يعدّ مشكلة عالمية للإنسان في القرن الحادي والعشرين لافتة إلى أن نسبة واحدة (1%) من سكان العالم أو ما يقارب من 70 مليون نسمة اصبحوا ضحايا مرض التوحد. وذكر أن حوالي 4000-4500 طفل ومراهق يعانون من مرض التوحد في أذربيجان حاليا.

وشدد ناطقون آخرون على ضرورة إيجاد سبل ضمان مشاركة كاملة الحقوق لا للأطفال المصابين بالتوحد فقط بل ولكن الأطفال المعاقين أيضا في الحياة الاجتماعي وإنشاء مركز تعليمي تدريبي منفرد للأطفال المعانين من عذا المرض وتدريب متخصصين في هذا المجال.

وفي ختام المناقشات قدمت هدايا إلى الأطفال المصابين بالتوحد. 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا