سياسة


سيدة أذربيجان الأولى تلتقي بالمدير العام للإيسيسكو وسفراء للنوايا الحسنة

A+ A

باكو، 26 نوفمبر / تشرين الثاني، (أذرتاج)

التقت سيدة أذربيجان الأولى سفيرة النوايا الحسنة للايسيسكو مهربان علييفا اليوم 26 نوفمبر بالمدير العام للايسيسكو عبد العزيز عثمان التويجري وسفرائها للنوايا الحسنة.

وأفادت مراسلة أذرتاج أن مهربان علييفا رحبت بالضيوف وأعربت عن الامتنان من إقامة الدورة الـ 12 للمؤتمر العام للايسيسكو في أذربيجان مشددة على أن هذا المؤتمر يكسب ببالغ الأهمية بالنسبة للبلد وللعالم الإسلامي عامة. وهنأت المدير العام للايسيسكو بتقلده بالجائزة العالية الأذربيجانية وسام الصداقة مفيدة أن هناك علاقات الصداقة الوثيقة بين أذربيجان والمنظمة. وقالت إن منتسبي جميع الأديان والثقافات يتعايشون في أذربيجان في جو من الصداقة والسلام. وذكرت أن بيئة التسامح أصبحت من التقاليد القوية في حياة المجتمع الاذربيجاني.

وأشارت سيدة أذربيجان الأولى إلى إقامة مؤسسة حيدر علييف الخيرية التي ترأسها هي عددا كبيرا من الفعاليات المختلفة عبر العالم من اجل تعريف وتبليغ تقاليد أذربيجان وتاريخها وثقافتها لافتة إلى تقديم معلومات مفصلة في تلك الفعاليات عن بيئة التسامح السائدة في أذربيجان. وشددت مهربان علييفا على ضرورة المزيد من تنشيط وتفعيل فعاليات سفراء النوايا الحسنة للايسيسكو في توطيد الحوار ما بين الأديان والثقافات والحضارات. كما عبرت عن ثقتها في استمرار التعاون الناجح مع الايسيسكو لاحقا.

وقال المدير العام للايسيسكو عبد العزيز عثمان التويجري إن أذربيجان أقامت المؤتمر العام الجاري بالمستوى العالي معربا عن شكره للتنظيم العالي وحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة. ونوه إلى وجود التعاون المثمر بين أذربيجان الايسيسكو مشيرا خاصة إلى أدوار يلعبها في رفع العلاقات القائمة بين الجانبين للمستوى العالي كل من الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف وسفيرة النوايا الحسنة للايسيسكو رئيسة مؤسسة حيدر علييف الخيرية مهربان علييفا.

وتبادلت الأطراف الآراء في الاجتماع حول آفاق التعاون.

وفي ختام الاجتماع تم التقاط صور تذكارية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا