سياسة


الرئيس علييف: مجموعة منسك تقول إنها تريد معالجة نزاع قراباغ ولا تتخذ أية خطوة بناءة

A+ A

باكو، 12 يناير / كانون الثاني، (أذرتاج)

قال رئيس أذربيجان الهام علييف إن عام 2015م الماضي لم يشهد أي تقدم بشأن سير عملية تسوية نزاع قراباغ الجبلي الناشب باعتداء أرمينيا على أراضي أذربيجان، مفيدا أن عملية السلام دخلت فترة الركود سوى انعقاد اجتماع بين الرئيسين الأذربيجاني والأرميني. وشدد الرئيس علييف على أن الاجتماع حمل طابعا شكليا فقط لأنه لم يعقد من أي لقاء على المستوى الرئاسي في 2015م مؤكدا أن الاجتماع المذكور لم يعد بأي نفع أو نتيجة.

ونقلت مراسلة أذرتاج عن الرئيس علييف قوله في اجتماع مجلس الوزراء الأذربيجاني والمكرس لنتائج التنمية الاجتماعية الاقتصادية لعام 2015م والمهام الواجب تنفيذها عام 2016م الجاري وذلك تحت إشراف فخامته إن سبب هذا يعود إلى رغبة أرمينيا عن السلام وحرصها على الاحتفاظ على الوضع الراهن قدر الإمكان وعدم نيتها للانسحاب من الأراضي الأذربيجانية المحتلة حيث ان أرمينيا لا ترى عملية السلام إلا عملية بسيطة ومشغولة بإطالة الزمن وهي عازمة على إبقاء عملية المفاوضات عملية لا متناهية.

وأضاف الرئيس الأذربيجاني أن موقف أذربيجان مغاير تماما، موضحا أن أذربيجان عازمة على معالجة المشكلة. وقال إن الوسطاء والمندوبين لرئاسة مجموعة منسك قد أبانوا مرارا انهم يرغبون في معالجة النزاع أيضا، مفيدا "أن هذا هي مهمتهم بالضبط ولكنهم لا يمارس أي ضغط على البلد المعتدي لأنهم لا يفرقون بين البلد المعتدي عليه والبلد المعتدي." وزاد أن أراضي أذربيجان تحت الاحتلال الأرمني ويجب إنهاء هذا الاحتلال. وأشار إلى أن رؤساء الدول المندوبة لرئاسة مجموعة منسك أبانوا مرارا أن الوضع الراهن غير مقبول، مشددا على "أنها لا تتخذ أية خطوة ملموسة ترمي إلى تغيير الوضع الراهن لان تغيير الوضع الراهن يعني إنهاء احتلال أراضي أذربيجان."

وقال الرئيس علييف إن أذربيجان عازمة على إبعاد أرمينيا من جميع المشاريع الإقليمية التي تشارك هي فيها ما دامت أراضي أذربيجان تحت احتلالها.

وجدد رئيس أذربيجان تساؤله أمام المجتمع الدولي ومجموعة منسك عن "أين يموت جنود قوات الاحتلال الأرمينية؟ يفقدون أرواحهم على أراضي أذربيجان المحتلة فلماذا تتواجد قوات أرمينيا المسلحة في أراضي أذربيجان؟ جواب هو للاحتلال فقط." وقال إن الشرط الأول لمعالجة هذه المشكلة يعود إلى انسحاب قوات الاحتلال الأرمينية من أراضي أذربيجان طوعا طالما تجد أذربيجان أن سبل سلمية لتسوية النزاع لم تنفذ حيث أن أذربيجان قادرة على تحرير أراضيها بالقوة لان موقف أذربيجان مستند على العدالة التاريخية والقانون الدولي.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا