الذاكرة الدموية


صحف المكسيك وبيرو وكولومبيا تسلط الضوء على أحداث 20 يناير

A+ A

باكو، 21 يناير / كانون الثاني، (أذرتاج)

نشرت سفارة أذربيجان في المكسيك والمعتمدة في بيرو وكولومبيا مقالات حول مأساة 20 يناير الدموية إحياء للذكرى السنوية الـ 26 للفاجعة.

وقالت السفارة في تصريح لوكالة أذرتاج إن المقالات المؤلفة من جانب السفير إيلغار مختاروف أحاطت مجتمعات المكسيك وبيرو وكولومبيا علما بتفاصيل أحداث 20 يناير عام 1990م موضحة أن المأساة حدثت نتيجة هجوم قوات الاتحاد السوفييتي إلى على باكو بأمر صادر عن الأمين العام للحزب الشيوعي للاتحاد السوفييتي ميخائيل غورباتشوف، مما خلفت 147 مسالما قتيلا ومئات جريح. وشدد السفير مختاروف فيها على أن الوحدات الخاصة للجيش السوفييتي شنت غارة مباغتة على باكو على غرار تدخلاتها في هنغاريا عام 1956م والتشيك عام 1968م.

وأشارت المقالات إلى صيرورة يناير الأسود بداية نهاية الاتحاد السوفييتي إضافة إلى دفع سير الأحداث الدموية تطوير عمليات سياسية، خاصة حركة التحرر الوطني في البلاد المنضمة إلى الاتحاد السابق.

وذكر السفير فيها أن يوم 20 يناير ليس بيوم المأساة فقط بل ويعد حدثا تاريخيا مهما في طريق استعادة أذربيجان استقلالها.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا