سياسة


برلمان سلوفينيا يتبنى قرارا بشأن صراع قراباغ الجبلي

A+ A

باكو، 22 يناير / كانون الثاني، (أذرتاج)

قالت وزارة الخارجية الأذربيجانية في بيان إن المجلس الوطني في سلوفينيا تبنى قرارا بشأن صراع قراباغ الجبلي القائم بين أرمينيا وأذربيجان بمبادرة عضو المجلس رودي ماتياسيج.

وقالت الخارجية في تصريح لوكالة أذرتاج إن قرار المجلس الوطني السلوفيني يحث حكومة سلوفينيا على دعم القرارات المناسبة الصادرة عن مجلس الأمن الدولي في إطار الجهود الموجهة إلى تسوية صراع قراباغ الجبلي القائم بين أرمينيا وأذربيجان سلميا.

وينص القرار على ضرورة استنكار كل نوع من التطهير العرقي والإبادة الجماعية معبرا في هذا السياق عن خالص المواساة والتعازي للشعب الأذربيجاني بمناسبة الذكرى السنوية الـ 24 لمجزرة خوجالي الواقعة في 26 فبراير / شباط عام 1992م والمرتكبة من جانب قوات الاحتلال الأرمينية بالمدينة الأذربيجانية التي جعلت عاليها سافلها بإبادة سكانها خلال الليلة الواحدة.

وزادت الوزارة أنها تواصل فعالياتها المتتالية المنفذة التي ترمي إلى تعريف المجتمع العالمي بحقيقة الأعمال الإرهابية والجرائم الحربية المقترفة على يد قوات الاحتلال الأرمينية خاصة تلك التي وقعت ليلة 26 فبراير 1992م في مدينة خوجالي والتي تعد من ابشع الجرائم الحربية ضد البشر.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا