سياسة


محمدياروف يطلع المبعوث الخاص الاوروبي على حساسية أذربيجان إزاء نزاع قراباغ الجبلي

A+ A

باكو، 17 مارس / أذار، أذرتاج

قال ايلمار محمدياروف ان الهدف الرئيس الأرميني هو الإخلال بعملية المباحثات ومواصلة الوضع الراهن القائم المعتمد على الاحتلال والاعتداء والحاق أراضي أذربيجان من خلال فعاليات مستفزة شتى.

وأوضح محمدياروف وزير الخارجية الأذربيجاني في اجتماع استقبل فيه المبعوث الخاص للرئاسة الألمانية لمنظمة الامن والتعاون الأوروبي جونتر بخلر اليوم في 17 مارس ان طرح قضية فنية مثل تقصي الاحداث طرحا عمدا من قبل أرمينيا ليس إلا محاولة من محاولات أرمينيا لصد الاهتمام بمعالجة نزاع قراباغ الجبلي.

وبحث الوزير محمدياروف مع المبعوث الخاص بخلر في الاجتماع أولويات المانيا بصفتها رئيسا حاليا لمنظمة الامن والتعاون الأوروبي والوضع الحالي للعلاقات بين أذربيجان والمنظمة وآفاق تطويرها.

وأوضح الوزير الأذربيجاني ان القضية الفنية المطروحة المذكورة لتقصي الأحداث لا محل لها إلا ان ينظر فيها كجزء من عملية سحب قوات الاحتلال الارمينية من الأراضي الأذربيجانية المحتلة.

وشدد محمدياروف كذلك على وجوب مساهمة جميع أعضاء مجموعة مينسك التابعة للمنظمة في معالجة النزاع بدلا من مشاركة البلاد المندوبة الثلاث لرئاسة المجموعة الخاصة وعلى ضرورة إقامة اجتماعات مجموعة منسك بحضور التركيب الكامل.

وأشار الوزير إلى ضرورة سحب قوات الاحتلال الارمينية من الأراضي الأذربيجانية المحتلة بالدرجة الأولى وطبقا لقرارات مجلس الامن الدولي من اجل مباشرة معالجة النزاع للتمكن من انهاء واقع احتلال أرمينيا أراضي أذربيجان ومن ضمان وحدة أراضي أذربيجان وسيادتها عليها بالكامل داخل حدود أذربيجان المعترف بها دوليا.

وقدم بخلر معلومات حول أولويات المانيا بصفتها رئيسا حاليا للمنظمة مشيرا إلى اعارة أهمية خاصة لمعالجة النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان الذي يعد تهديدا وخطرا على السلام والاستقرار الإقليمي.

وتبادل الطرفان الآراء في الاجتماع حول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك أيضا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا