الذاكرة الدموية


مائدة مستديرة ليوم 31 مارس يوم مجزرة الأذربيجانيين في كازاخستان

A+ A

ألماتي، 1 أبريل / نيسان، (أذرتاج)

عقدت في مدينة ألماتي مائدة مستديرة بتنظيم السفارة الأذربيجانية في كازاخستان وجمعية الأذربيجانيين "اُوزان" تكريسا ليوم 31 مارس يوم مجزرة الأذربيجانيين.

وحضر الحفل التذكاري أبناء جلدتنا المقيمون في المدينة وضواحيها وممثلو مراكز الجاليات للشعوب الأخرى أيضا.

تم الوقوف في بداية الحفل التذكاري بدقيقة صمت إحياءً لذكرى ضحايا المأساة.

ثم استمع الحضور إلى كلمات ألقاها ممثلو المراكز الثقافية والجاليات تناولوا فيها المجازر التي ارتكبها الأرمن على أراضي أذربيجان قديما وحديثا مع التشديد على ضرورة إحاطة الشعوب العالمية علما واسعا بها.

ونوّه في المائدة المستديرة إلى ان يوم 31 مارس نودي به يوم مجزرة الأذربيجانيين بالقرار الجمهوري الموقع عليه من جانب الزعيم العام للشعب الأذربيجاني حيدر علييف والصادر في 26 مارس 1998م والى ممارسة عمل تبليغ المجتمع الدولي حقائق أذربيجان تحت قيادة الرئيس إلهام علييف بنجاحٍ. كما لفت انتباه المشاركين إلى الوقائع التاريخية الدامغة عن تهجير الأرمن إلى أراضي أذربيجان الشمالية في أوائل القرن التاسع عشر وعن الاستفزازات والأعمال المخربة المرتكبة ضد الأهالي الأتراك المسلمين بما فيها الإبادة الجماعية والقتل العام والتطهير العرقي.

في الختام عرض الفيلم الوثائقي عن مجزرة الأذربيجانيين.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا