سياسة


وزير الخارجية يوجه نداء إلى زملائه عبر العالم

A+ A

وجه وزير الخارجية الأذربيجاني ايلمار محمدياروف نداء إلى جميع زملائه عبر العالم بما فيهم الدول الأعضاء لدى مجموعة منسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي ودول اتحاد الدول المستقلة والدول الثلاثة الرئيسة للمنظمة المذكورة ومنظمة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي ومنظمة حلف شمال الأطلسي ورئاسة الاتحاد الأوروبي والمنظمات التابعة له.

وقدم الوزير محمدياروف فيه معلومات مفصلة حول تعريض قوات الاحتلال الأرمينية مناطق سكنية مأهولة محاذية لخط التماس وعلى طول خط التماس باستخدام الأسلحة الثقيلة وقاذفات القنابل والهاون ما أدى إلى سقوط بضعة بين المسالمين وتدمير كبير في المنشآت والمرافق المدنية.

وأضاف محمدياروف ان أذربيجان اضطرت إلى اتخاذ تدابير ضرورية من اجل ضمان امن مواطنيها المدنيين داخل حدودها المعترف بها دوليا وللتصدي لحملات استفزازية مستمرة عن جانب قوات الاحتلال الأرمينية.

ولفت الوزير في النداء إلى ان سبب استمرار نزاع قراباغ الجبلي يعود بالدرجة الأولى إلى وجود عناصر قوات الاحتلال الأرمينية على أراضي أذربيجان المحتلة وجودا غير مشروع بانتهاك جميع معايير ومبادئ القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي.

وأعاد الوزير محمدياروف للذاكرة ان قرارات مجلس الأمن الدولي / 822 (1993), 853 (1993), 874 (1993), 884 (1993) / صدقت مرة أخرى على كون أراضي قراباغ الجبلي المحتلة والمحافظات السبع المحتلة المطلة عليها أراضي أذربيجان التاريخية وتطالب بسحب قوات الاحتلال الأرمينية من أراضي أذربيجان المحتلة على الفور وبدون أي قيد او شرط.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا