سياسة


شتاينماير: من سعى إلى الحفاظ على الوضع الراهن راهن على توتير الأوضاع

A+ A

فيينا، 7 أبريل / نيسان، أذرتاج

اعلن الرئيس الحالي لمنظمة الامن والتعاون الأوروبي وزير الخارجية الألماني فرانك والتر شتاينماير عن توقعاته من لقائه برئيس أرمينيا سيرج ساركيسيان والاتفاقية على وقف اطلاق النار في منطقة قراباغ الجبلي الأذربيجاني.

وقال شتاينماير "ان الأوضاع في الوقت الحاضر حساسة وهشة جدا. فلذلك فقد كانت رسالة بعثت بها إلى الجانب الأرميني انه من وجه كل جهود إلى الحفاظ على الوضع الراهن فهو الذي يخاطر توتير الأوضاع بتطبيق قوة في فترة غير منظمة من الزمن."

وأضاف وزير الخارجية الألماني ان الأهم في الوقت الحاضر هو التوصل إلى اهداف متسلسلة موجهة إليها جميع الجهود الرئيسة وذلك يقتضي بالدرجة الأولى التوصل إلى الامتناع عن تطبيق القوة للتمكن من بدء عملية ترافقها تدابير مسوية او ترمي إلى تكوين ثقة ثم الانتقال إلى مرحلة اعداد دورة لاطلاق مباحثات في صفة مستقبلية لهذه المنطقة في اطار مجموعة منسك في المستقبل القريب.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا