أقاليم


عدسة أذرتاج تسجل دمار 70 بيتا في جورانبوي بقصف الاحتلال الأرميني

A+ A

تاب قراقويونلو، جورانبوي،8 أبريل / نيسان، أذرتاج

تعيش قرية تاب قراقويونلو بمحافظة جورانبوي الأذربيجانية الواقعة على خط الجبهة تحت طلقات نارية منذ السنوات. وعانت القرية في الأيام القريبة السابقة من ضربات مدفعية أيضا.

وشهد مراسلو أذرتاج الموفدون إلى المنطقة نطاق دمار وتخريب بالقرية مثلما شهدوا ان سكان القرية لا يتركون بيوتهم حتى الأطفال القاصرين ويحرصون على الدوام المدرسي ويساعدون الكبار في الأشغال اليومية، في حين تم ترحيل النساء والمواليد الجدد إلى مناطق أخرى لأغراض أمنية.

والحق يقال إن سكان هذه القرية يضربون نماذج البطالة و"عندما فاجأنا طلقات نارية على القرية وجدناهم متصاحبين فيما بينهم وهم يحفظون على هدوئهم ومستهينين بدوي الانفجارات. وسألناهم سبب عدم لجوئهم إلى مآو موقتة كانوا يقولون "إننا لن نخفي من العدو بل عليه ان يخاف منا وهم يأثرون من القرية بدلا مما يجري الإنزال عليهم من الضربات القاسية من قبل الدفاع الأذربيجاني."

وشهد مراسلو أذرتاج كذلك ان القرية ما كان فيها بيت إلا وتعرض لأضرار كبيرة إلى جانب عديد من البيوت المدمرة تماما. كما أصيب عدد كبير من القرويين بجروح مختلفة.

وابلغ مسؤول المحافظة بالقرية عباس الله وردييف فان القرية فيها أكثر من 600 بيت يقيم فيها زهاء 3 آلاف ساكن: " معظم الأهالي في القرية وكل منهم في انتظار أمر سيصدر عن القائد الأعلى للقوات المسلحة بأن يتسلح ليقاتل العدو."

وأفاد ساكن القرية رؤوف باشايف في مقابلة معنا تحت أصداء أعيرة نارية ان القرية تكبد بخسائر مادية كبيرة: "قوات الاحتلال الأرمينية تطلق النيران على القرية بلا انقطاع. وقد دمر بيتي أنا وبيت شقيقي وبيوت جيراني الأقربين أيضا."

وسجلت عدسات أذرتاج في قرية تاب قراقويونلو مناظر عادية في مثل هذه الأيام من الأسقف المنهارة والجدران المنقضة والنوافذ والأبواب المثقبة والمواشي والبهائم الميتة. وعلى الرغم من ان السكان يعبرون عن تلقيهم دمارا هائلا فإنهم يشددون على ان إنجازات الدفاع الأذربيجاني هي الأهم. وذكر تيمور مصطفايف فان "70 بيتا في القرية مدمرة بالكامل ونفهم ان كل هذا طبيعي في ظروف الحرب وكل منا مستعد للقتال ونحن في انتظار أمر من القائد الأعلى."

وابلغ مراسلو أذرتاج ان القرية تعرض لقصف مدفعي كثيف عدة مرات على انفراد خلال مدة ساعة والنيف لبثوا بالقرية...

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا