سياسة


وزارة الدفاع تفند نبأ ضبط أرمينيا مركبا حافلا بالأسلحة خاصا بأذربيجان وتسأل: ما بال وزارة الدفاع الارمينية تنفذ عملية على أراضي أذربيجان؟

A+ A

باكو، 8 أبريل / نيسان، أذرتاج

نشرت وزارة الدفاع الارمينية الليلة نبأ تدعي فيه بضبط سيارة خفيفة محمولة بالأسلحة والعتاد الحربي بزعم انتمائها إلى الدفاع الأذربيجاني.

وابلغ العقيد واقف دركاهلي الناطق باسم وزارة الدفاع الأذربيجانية ردا على استفسار وكالة أذرتاج ان هذا النبأ الذي نشره الجانب الأرميني خبر مضلل كأمثاله السابقة.

وشدد العقيد دركاهلي على ان "ضبط سيارة غير مثيرة خطرا عسكريا ولا تعد في عداد المراكب النقلية العسكرية من خلال عملية عسكرية بمشاركة قوات خاصة لضبطها لن يخطر إلا ببال وزارة الدفاع الارمينية. ولا تخجل وزارة الدفاع الأرمنية من إشهار هذا امام العالم حتى تعتز بهذا. ومعلوم على الجميع ان المركب من هذا النوع لن يثير خطر حربي بما انها لم تزود بأي آلة قتالية او دفاعية."

وذكر العقيد دركاهلي ان القيادة الحربية الارمينية التي فشلت في الميدان القتالي تضع أساطير وأحداثا مختلفة تثير ضحكا لتهدئة سكان أرمينيا مفيدا انه " لا يخفى على احد ان المراكب النقلية الحربية مختلفة الأنواع أصيبت من كلا الطرفين خلال العمليات القتالية الأخيرة او تعطلت ويحتمل ان وزارة الدفاع الأرمنية قررت تسجيل "انتصار خيالي" آخر لصالحها بعد انتهاء الاشتباكات القتالية الفاعلة."

ولفت في ختام كلامه إلى ان إذاعة وزارة الدفاع الأرمنية بيانا حول تنفيذ مثل هذه العملية الخاصة على أراضي أذربيجان تدل على استهانة ارمينية بجميع مبادئ القانون الدولي وعدم مراعاتها الاتفاقيات التي تم التوصل إليها بين الطرفين بشهود عيان الأطراف الثالثة إضافة إلى تثبيت آخر لخرق الجانب الأرميني نظام وقف اطلاق النار.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا