سياسة


الوزير: مبادرات الشباب ومقترحاتهم تساهم كبيرا في معالجة المشاكل العالمية

A+ A

باكو، 25 أبريل / نيسان، أذرتاج

قال ازاد رحيموف إن الإنسانية تواجه حاليا اكبر مشاكل اللاجئين والمشردين منذ الحرب العالمية الثانية. كما ان انضمام عدد كبير من الشباب إلى بؤر النزاعات الناشبة عبر العالم يضاد دعوات للسلام والآمن وإنه خطر عظيم على الاستقرار. ويجب علينا ان نمضي قدما معا في التنمية المتساوية من اجل التطور المستمر في العالم.

وابلغ رحيموف وزير الشباب والرياضة الأذربيجاني في كلمة ألقاها في منتدى الشباب المنعقد اليوم على هامش المنتدى العالمي السابع لتحالف الحضارات للأمم المتحدة ان فعاليات الجماعات الإرهابية تتقوى في الزمن الحالي مع تحولها إلى تهديد بالغ على العالم مشددا على عجز المجتمع الدولي عن اتخاذ تدبير مثمر من اجل الحيلولة دون هذه المشاكل. وذكر في هذا السياق ان 20% من أراضي أذربيجان ما زالت تحت احتلال أرمينيا.

وأشار الوزير رحيموف إلى ان مشاركي المنتدى سيتعرفون خلال فترة انعقاده إلى ثقافة أذربيجان الغنية وتقاليدها القديمة للتسامح وقيمها للتعددية الثقافية معبرا عن مساهمة مبادرات الشباب ومقترحاتهم في معالجة المشكلات العالمية العالقة أيضا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا